وزراء في عهد مرسي يُطالبون الأمم المتحدة بالتحقيق في وفاة نجله عبد الله

خبراء أمميون أكدوا أمس الجمعة أن نظام السجون في مصر مسؤول عن وفاة مرسي. [إنترنت]
طالب وزيران سابقان في عهد الرئيس المصري السابق محمد مرسي أمس الجمعة بإجراء تحقيق أممي في وفاة عبد الله نجل الرئيس الراحل.

حيث جاء ذلك في بيان مشترك لوزيري، التخطيط والتعاون الدولي، عمرو دراج، والاستثمار يحيى حامد.

هذا ورحب الوزيران السابقان، في البيان، بحديث خبراء أممين عن وفاة مرسي، ودعوا إلى تحقيق أممي يشمل ملابسات وفاة نجله عبد الله.

من جهته قال يحيى حامد:

“أؤيد تماماً المبادرة التي اتخذها خبراء حقوق الإنسان التابعون للأمم المتحدة للتحقيق في وفاة الرئيس مرسي، لكن لفهم الحقيقة الكاملة يجب على الأمم المتحدة أيضاً التحقيق في وفاة عبدالله مرسي”.

كما قال عمرو دراج:

“نرحب ونؤيد بالكامل تحقيق الأمم المتحدة في الظروف التي أدت إلى وفاة الرئيس مرسي، يمثل هذا التحقيق خطوة مهمة إلى الأمام”.

وكان خبراء أمميون قد أكدوا أمس الجمعة أن نظام السجون في مصر مسؤول عن وفاة مرسي.

محتوى ذو صلة
د. زرموح يُطالب محافظ المصرف المركزي بوقف التعامل بالأوراق المطبوعة في روسيا

وأوضح الخبراء أن مرسي تم احتجازه في ظروف لا يمكن وصفها إلا بالوحشية، لا سيما أثناء احتجازه لمدة خمس سنوات في مجمع سجن طرة جنوب العاصمة القاهرة.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن