وصول مُساعدات أمريكيّة على “الحدود الكولومبية” مع فنزويلا

تأتي هذه لاطائرة المحملة بالمساعدات الإنسانية كخطوة لدعم واشنطن للرئيس غوايدوا وهي أول طائرة من ثلاث طائرات تحمل مساعدات للشعب الفنزويلي. [NBN]
وصلت طائرة عسكرية أمريكية، السبت، إلى مدينة كولومبية على الحدود مع فنزويلا، تقول واشنطن إنها تحمل مساعدات للشعب الفنزويلي.

وذكرت وكالة “أسوشيتيد برس” الأمريكية أن طائرة شحن عسكرية من طراز “سي -17” وصلت إلى مدينة “كوكوتا” الكولومبية، كجزء من المحاولات للضغط على الرئيس الفنزويلي نيكولاس مادورو.

وأضافت أن الطائرة هي الأولى من إجمالي ثلاث طائرات ستنقل مساعدات للشعب الفنزويلي، على أن توزع بواسطة داعمي زعيم المعارضة الفنزويلية خوان غوايدو، الذي اعترفت به واشنطن و 20 دولة أخرى رئيساً شرعياً للبلاد.

محتوى ذو صلة
السلطات التونسية تُصفي إرهابي جزائري خطير في القصرين

من جهته، تعهد نيكولاس مادورو بمنع دخول تلك المساعدات إلى بلاده، ووصف الخطوة الأمريكية بأنها “غير ضرورية وغير شرعية”، حسب ماذكرت الوكالة.

يشار إلى أن الطائرة، التي وصلت السبت، إلى الحدود الفنزويلية تحمل 180 طناَ من المساعدات الغذائية والطبية التي تكفي أكثر من 25 ألف شخص، حيث من المنتظر أن يقوم أنصار زعيم المعارضة خوان جوايدو بتوزيعها على نحو 20 ألف فنزويلي..