وضع حلول جذرية لمسألة الهجرة والتسلل إلى أطراف ليبيا

استعرض كاجمان الخطط المستهدفة، خاصة في حلحلة المشاكل، مشيرًا إلى الخطة المتكاملة التي قدمت لمشروع إنقاذ وتنمية وتطوير الجنوب الليبي

التقى النائب بالمجلس الرئاسي عبدالسلام كاجمان، الأربعاء، نائب الممثل الخاص للأمين العام للأمم المتحدة للشؤون الإنسانية ماريا دوفالي ريبيريو، والمنسق المقيم لبرنامج الأمم المتحدة الإغاثي UNDP، بحضور منسق برامج الأمم المتحدة الاغاثي في ليبيا محمد صالح.

وأكد كاجمان خلال اللقاء على أهمية دور بعثة الأمم المتحدة في التعامل مع المشاكل والصعوبات التي تواجه ليبيا، مركزًا على الإسراع في توفير الخدمات العاجلة من مياه و كهرباء وغذاء وكذلك في المجال الصحي والمواصلات وتوفير فرص العمل بالمنطقة الجنوبية.

من جانبها أكدت ريبيريو على استعدادها للعمل في المجال الإنساني بما يستجيب للحاجات العاجلة والمهمة للجنوب الليبي.

كما أكدت على وضع حلول جذرية لمسألة الهجرة والتسلل إلى أطراف ليبيا، موضحه بأن هناك برنامجين سيبدأ تنفيذهما مع بداية 2019، وهما برنامج الشراكة الاستراتيجية مع ليبيا، و خطة الاستجابة الإنسانية في ليبيا عامة، مركزه بالخصوص على الجنوب الليبي.

من جانبه، استعرض كاجمان الخطط المستهدفة، خاصة في حلحلة المشاكل، مشيرًا إلى الخطة المتكاملة التي قدمت لمشروع إنقاذ وتنمية وتطوير الجنوب الليبي، وكذلك مخطط الجيل الثالث في الجنوب.

كما تما خلال اللقاء، الاتفاق على التنسيق والتكامل بين مكتب النائب وبعثة الأمم المتحدة في ليبيا على تكوين فريق عمل مشترك بتكليف مستشاري النائب، بالإضافة إلى الاتفاق على مواصلة التشاور بخصوص الهجرة مع وزارة الداخلية والخارجية و الشركاء الدوليين برعاية مكتب النائب.

 

1
اترك تعليق

1 مجموع التعليقات
0 عدد الردود
0 المتابِعون
 
أكثر التعليقات تفاعلا
أكثر التعليقات شعبية
1 المعلقون
  اشتراك  
الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
كدايرين

حدث مهم جدا : حكمت محكمة أردنية بالسجن (٢٠ عاما ) على اردنية ( عمرها ٢٥ ) و ذلك بسبب جناية القتل القصد بتعذيبها لابنتها التي عمرها ( ٣ سنوات ) حيث قامت بوضع ابنتها تحت مضخة ماء الحمام ( الدوش ) الساخنة دون تبريدها فأصيبت الطفلة ( بحروق أدت لسلخ جلدها و فارقت الحياة ) على اثر ذلك و ( بررت الأم فعلتها بأن الطفلة كانت تزعجها كثيرا و كانت ترفض تناول الطعام و كانت كثيرة الحركة و تسبب لها الازعاج ) و الجدير بالذكر ان الأم كانت معروفة لدى ادارة حماية الاسرة بأفعالها العنيفة تجاه ابنتها فتلك الحادثة… قراءة المزيد ..