وكيل الحكم المحلي يُناشد أعيان وقبائل الجنوب التدخل العاجل لحل أزمة المياه

استهجن وكيل وزارة الحكم المحلي بحكومة الوفاق عضو لجنة الطوارئ عبد الباري شنبارو، إغلاق صمامات مياه النهر الصناعي بمنطقة الشويرف، وحرمان سكان العاصمة طرابلس ومدن المنطقة الوسطى، من تدفق المياه لليوم الرابع على التوالي، من قِبل بعض الأشخاص المحتجين عن انقطاع التيار الكهربائي بإحدى مناطق الجنوب الليبي.

وناشد شنبارو في تصريح لإدارة التواصل والإعلام بمجلس الوزراء، أعيان وقبائل المنطقة الجنوبية التدخل العاجل لفتح الصمامات.

أخبار ذات صلة
داخلية «الوفاق» تُؤكد على توفر الوقود وتدعو إلى عدم الانسياق وراء الشائعات

وأكد عضو لجنة الطوارئ أن فرق العمل بالشركة العامة للكهرباء تعمل جاهدة لإرجاع التيار لجميع المناطق في البلاد، وأن حكومة الوفاق الوطني، لم ولن تُفرق بين أي من المدن الليبية في برنامج طرح الأحمال، والأمر مرتبط بترجيع عمل المحطات الخارجة عن العمل ومقدرة خطوط الإمداد، وفق قوله.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن