الجزائر: مساعدات إنسانية تصل مُدن غات وأوباري جنوب ليبيا

وكالة ليبيا الرقمية 

تلقت السلطات الليبية، عبر بوابتي الدبداب وتين الكوم جنوب محافظة إليزي الجزائرية، مساعدات إنسانية موجهة إلى سكان المناطق الحدودية في غات وأوباري.

وقال بيان لوزارة الدفاع الجزائرية عبر موقعها الإلكتروني، أمس السبت، إنه في إطار المساعدات الإنسانية المقدَّمة من طرف الدولة الجزائرية إلى السكان الليبيين على الحدود الجنوبية، نقل الجيش الوطني الشعبي 30 طنًّا من المواد الغذائية على متن رحلة جوية خاصة، انطلاقًا من القاعدة الجوية بالعاصمة إلى مطار جانت جنوب البلاد، وتم توزيع المساعدات الإنسانية من طرف المصالح المختصة.

وتتكون المساعدات أساسًا من مواد غذائية ومساعدة، تتمثل في 20 ألف لتر من وقود الديزل موجهة لمستشفيات غات وأوباري، التي تواجه صعوبات بسبب الانقطاعات المتكررة للتيار الكهربائي.

من جانبها، أكدت وزارة الشؤون الخارجية الجزائرية، تسليم هذه المساعدات إلى السلطات الليبية عبر الحدود.

وذكرت في بيان لها أن “هذه المساعدة الجديدة التي قررتها الحكومة الجزائرية تضاف إلى لفتات تضامنية أخرى، خصصها بلدنا تجاه الشعب الليبي الشقيق والجار، الذي يواجه وضعًا صعبًا؛ نظرًا لتواصل الأزمة التي يتخبط فيها منذ عدة سنوات”.

وأضافت: “في هذا السياق تعتزم الجزائر مواصلة جهودها الدائمة والمتواصلة تجاه جميع الأطراف الليبية، من أجل وضع حد للخلافات التي يواجهونها في إطار حل سياسي من خلال حوار شامل والمصالحة الوطنية”.

وكانت السلطات الجزائرية أغلقت الحدود البرية مع ليبيا في شهر أبريل 2014، بسبب الوضع الأمني في البلاد، إلا أنها قررت العام الماضي فتحها أمام الحالات الإنسانية.