الدباشي يدعو إلى مصادرة ناقلتي النفط

عين ليبيا

دعا مندوب ليبيا السابق لدى الأمم المتحدة، إبراهيم الدباشي، الجهات المعنية في الدولة الليبية إلى بيع ناقلات النفط المتورطة في عمليات التهريب عبر المزاد العلني، مقدمًا التهنئة للقوات البحرية الليبية على ضبط ناقلتي نفط في المياه الإقليمية الليبية متورطتين في تهريب الوقود.

وكتب الدباشي عبر صفحته على موقع “فيسبوك” أمس الأحد، قائلا  “أهنئ القوات البحرية الليبية على هذا الإنجاز، وأدعو الجهات المعنية إلى مصادرة الناقلتين وبيعهما في المزاد العلني واستخدام سعرهما لتطوير قدرات القوات البحرية”.

الدباشي طالب بإنزال أقصى عقوبة يجيزها القانون بربابنة الناقلتين، وعدم الالتفات إلى أي مساعٍ قد تقوم بها الدول المعنية للإفراج عن الناقلتين أو إطلاق أطقمهما.

يشار الى أن، العميد أيوب قاسم الناطق باسم البحرية الليبية أوضح في تصريحات صحفية، الجمعة، أن الناقلتين تم ضبطهما قبالة السواحل الليبية إحداهما تحمل علم أوكرانيا وتدعى (روتا- RUTA)، وعلى متنها طاقم يتكون من 14 فردًا من الجنسية الأوكرانية وبها حمولة 3330 طن ديزل، والثانية تحمل علم الكونغو وتدعى (ستارك – STSRK)، وعلى متنها حمولة 300 طن ديزل، وطاقم يتكون من 9 أفراد وتم ضبط 6 منهم؛ 4 من تركيا و 2 من جورجيا.

تعليقات حول الموضوع

تعليق واحد
  1. 1- بواسطة: شرف الدين الزيتوني 2017/05/01

    نعم يجب أن تصادرا ويُباعا ويُستخدم المال لصاح تطوير القدرات البحرية في مكافحة التهريب عبر البحر ، ويجب تغريم الجناة أكثر من ذلك ، وفضح من يسعى لفك أسر الناقلتين وطاقمهما .

تعليق واحد