إغلاق الموانيء الإيطالية أمام سُفن إنقاذ المُهاجرين

“خفر السواحل الإيطالي ينقذ عدداً من المهاجرين”. (انترنت)

 

عين ليبيا

وصف نيكولا لاتوري رئيس لجنة الدفاع في مجلس الشيوخ الايطالي،  طرح حكومة بلاده في أروقة أوروبا فرضية إغلاق الموانئ أمام سفن المنظمات غير الحكومية الناشطة في مجال إنقاذ المهاجرين في مياه المتوسط، بالتصرف “الصائب والمناسب”.

لاتوري أوضح في تصريح صحفي أن اتخاذ هذا القرار، بوسعه المساعدة في إدارة وضع لا يطاق، مع مراعاة أولوية انقاذ الأرواح. مضيفاً أن استقبال المهاجرين لا يمكن إلا أن يكون إلتزاما مشتركا من طرف كل الدول الأوروبية، وذلك أيضا لأنه عند تجاوز سقف معين يصعب ضمان الحد الأدنى من الكرامة والاحترام للانسان.

هذا وكان مبعوث إيطاليا الدائم لدى الاتحاد الأوروبي، ماوريتسيو ماساري قد شدد، خلال لقاء مع  المفوض الأوروبي للشؤون الداخلية والهجرة ديميتريس افراموبولوس، على أن إيطاليا، وفي ضوء التطورات الأخيرة على طريق وسط البحر الأبيض المتوسط للهجرة، من الصعب السماح برسو مهاجرين آخرين على موانئها.

يُشار إلى أن آخر بيانات لوزارة الداخلية الايطالية أبأن 76873 مهاجراً غير نظامي وصلوا إيطاليا منذ بداية هذا العام، مسجلين بذلك ارتفاعا بنسبة 13.34% مقارنة بأعداد المهاجرين في نفس الفترة من العام الماضي 2016 . وبلغ عدد  القُصّر غير المصحوبين بذويهم 9761 قاصراً.