معتيق يلتقي ممثلين عن معلمي طرابلس، مصراته، الخمس، زليتن، ومسلاته

اشتكى المعلمون من هضم حقوقهم مقارنة بالعاملين في القطاعات الأخرى للدولة

عين ليبيا

التقى النائب بالمجلس الرئاسي السيد “أحمد عمر معيتيق” مساء اليوم الإثنين ممثلين عن معلمي طرابلس، مصراته، الخمس، زليتن، ومسلاته، وقدم وفد المعلمين للسيد معيتيق صورة واضحة المعالم عن المشاكل التي تعيق سير العملية التعليمية بسبب الإهمال، وغض الطرف في حق شريحة المعلمين ما عاد بالسلب على نسبة الأداء لديهم.

واشتكى المعلمون من هضم حقوقهم مقارنة بالعاملين في القطاعات الأخرى للدولة، رغم الجهود التي يبذلونها في إعداد أجيال يعتمد عليها لبناء البلد، وأشاروا لضعف مرتباتهم حسب قولهم التي لا تستطيع الصمود في وجه غول ارتفاع الأسعار.

وقال الوفد بأن المعلمين يعيشون حالة احتقان بسبب عدم المساواة الاجتماعية، وأعلنوا بأنهم سيدخلون في اعتصام عام يمكن أن يعود بالسلب على العملية التعليمية خلال العام الدراسي القادم مالم ينظر لمطالبهم بعين الاعتبار.

فيما أبدى السيد “معيتيق” تفهمه لموقفهم والمعاناة التي يعيشها المعلمون والمعلمات، وطالبهم تشكيل فريق عمل يقوم بوضع تصور لحلول عاجلة وسريعة للمختنقات، وليقوم بالتواصل مع وزيري التعليم والمالية من أجل وضع حلول مرضية، تخفف من حالة الاحتقان التي يعيشها المعلم.

وطمأنهم بأنه سيتابع موضوع معاناة المعلمين والمعلمات بصفة شخصية، بتواصله مع وزير التعليم، والجهات ذات العلاقة من أجل المساهمة في إنهاء معاناة العاملين في القطاع، باعتبارهم حجر أساس لبناء جيل يعتمد عليه علمياً وخلقياً، مؤكدا بأنه في ضعف الدعم وعدم الإشادة بمجهوداتهم سيتسلل إليهم الاحباط وسيتدنى مستوى عطائهم الذي سيعود بالسلب على المتعلمين.