«سُوناطراك الجَزائرية» اسْتثمَارات جديدة تَبلغ قِيمتهَا «ملياري دُولار بأكبر َحقل للغَاز»

«سوناطراك» الجزائريةكشفت خلال سنة 2015م ثلاثة حقول جديدة للنفط والغاز

 

عين ليبيا

بلغت استثمارات شركة سوناطراك الجزائرية الحكومية للطاقة، اليوم الاثنين، حيث بلغت قيمتها ملياري دولار في حقل غاز حاسي الرمل، من أجل إبقاء الإنتاج مستقرا في أكبر حقل للغاز بالبلاد.
وقال الرئيس التنفيذي للشركة، عبدالمؤمن ولد قدور، إن الهدف هو الحفاظ على إنتاج قدره 190 مليون متر مكعب للسنوات العشر المقبلة.

ويمثل حقل حاسي الرمل للغاز 60 بالمئة من إجمالي إنتاج الغاز الجزائري، وينتج الحقل ما يتراوح بين 190 مليونا و210 ملايين متر مكعب يوميا، لكن سوناطراك بحاجة للاستثمار في منشآت الضغط بالحقل للحفاظ على الإنتاج، بحسب ولد قدور.

وأضاف أن هذا مشروع استراتيجي وأن الشركة بحاجة للتأكد من أنه سيبدأ الإنتاج في 2020، مؤكدا أن التأخيرات “غير مقبولة”.

وتضررت الجزائر العضو بمنظمة البلدان المصدرة للبترول (أوبك) بشدة من جراء هبوط أسعار النفط العالمية، وواجهت صعوبات في جذب استثمارات بقطاع الطاقة للمساعدة في تطوير حقول جديدة وزيادة الإنتاج الحالي.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.