فِيتَامِين د «يُعالج آثَار الحُروق بُمخْتلف أنَواعِها»

دراسة جديدة لعلاج الحروق بمختلف أنواعها…إنترنت

عين ليبيا

فوائد فيتامين د متعددة وفي زيادة مستمرة من زيادة المناعة إلى مساعدة صحة العظام. حيث ظهرت دراسة جديدة اليوم الأربعاء أن المرضى الذين عانوا من حروق شديدة وكانت لديهم مستويات أعلى من فيتامين د استردوا عافيتهم بشكل أكبر من المرضى الذين كانت لديهم مستويات فيتامين د أقل.
حيث قام فريق من معهد الالتهاب والشيخوخة في جامعة برمنغهام بتقييم العلاقة بين التقدم في عملية الشفاء من الحروق الشديدة لدى 38 مريضا خلال مدة سنة واحدة وبين مستويات فيتامين د.
وجد البحث أن المرضى الذين كانت لديهم مستويات أعلى من الفيتامين كان المأل أو التكهن لديهم أفضل من جميع النواحي من تحسين التئام الجروح إلى أقل تندب وأقل عدد من المضاعفات.
يعتقد الباحثون أن البيانات تظهر أن تناول مكملات فيتامين د بعد أن يصاب الشخص بحرق شديد قد يفيد المريض.
أبرز الفريق أيضا أن مرضى الحروق كانت لديهم مستويات أقل من فيتامين د،يعتقد أن فيتامين له عمل مضاد للجراثيم.
ويذكر أن إصابات الحروق الكبيرة تقلل بشدة من مستويات الفيتامين د، لذلك العمل على إضافة هذا الفيتامين مرة أخرى قد يكون وسيلة بسيطة، وآمنة، وفعالة من حيث التكلفة لتحسين فرص الشفاء لمرضى الحروق.
على الرغم من وجود حاجة إلى القيام بمزيد من التجارب السريرية، إلى أن هذه الدراسة تعتبر الأولى من نوعها لاستكشاف العلاقة بين فيتامين د والحروق. يريد فريق البحث الآن اكتشاف السبب خلف تعرض المرضى الذين يعانون من الحروق لانخفاض حاد في مستويات الفيتامين د.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.