الضّباب الدُّخاني الكثيف يُؤدي إلى تعطيل الحياة العامة في الباكستان

الضباب الدخاني الكثيف أدى إلى تعطيل الحياة العامة في عدة مناطق في الباكستان…انترنت

 

عين ليبيا

أفادت وكالات أنباء نقلا عن مسؤولين باكستانيين إن الضباب الدخاني الكثيف المنتشر منذ أسبوعين أدى إلى تعطيل الحياة العادية في عدة مناطق في البلاد مع إلغاء رحلات جوية وارتفاع معدل حوادث الطرق ونقل نحو 15 ألف شخص إلى المستشفيات في لاهور ومناطق واقعة حولها.

ويقول خبراء الأرصاد الجوية إن زيادة التلوث نجم عن عادم السيارات والغبار والحرق غير القانوني للمحاصيل، كما أن ضعف الرؤية تسببت في أكثر من 250 حادثا على الطرق مما أدى إلى مقتل 14 شخصا وإصابة أكثر من 400.
المتحدث باسم هيئة الطيران المدني الباكستانية أوضح إن عشرات الرحلات الجوية أُجلت أو أُلغيت أو تم تحويلها خلال الأسبوع الماضي.

من جهته أكد المدير العام للصحة في إقليم البنجاب إن أكثر من 1500 شخص ممن تأثروا بالضباب الدخاني نُقلوا إلى مستشفيات مصابين بالتهابات تنفسية حادة وحساسية وأمراض أخرى لها صلة بالتلوث في منطقة لاهور.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.