اجتماع طارئ ببلدية أبوسليم «للحد من انتشار الباعوض»

ترأس عميد بلدية أبوسليم هذا الاجتماع بحضور كلاً من أعضاء المجلس البلدي ومدير الإصحاح البيئي بالبلدية ومدير مكتب المشروعات ورئيس الهيئة العامة للموارد المائية

عين ليبيا

في ظل المساعي للحد من انتشار الباعوض والقضاء عليه حتى لا يسبب ما لا يحمد عقباه، خصوصاً بعد انتشار الهلع بيع المواطنين خوفاً من أن يكون ناقلا للأمراض الخطيرة.

ولتقوية الأعمال الميدانية التي تقوم بها البلدية من رش وتنظيف وتوفير المضادات، دعت بلدية أبوسليم كل من يعنيه الأمر لاجتماع طارئ لمناقشة الوضع البيئي والصحي لوضع حلول قصيرة الأمد (المستعجلة) وطويلة الأمد وهي معالجة البيئة التي تساعد علي نمو وتواجد حشرة البعوض.

وترأس عميد بلدية أبوسليم هذا الاجتماع بحضور كلاً من أعضاء المجلس البلدي ومدير الإصحاح البيئي بالبلدية ومدير مكتب المشروعات ورئيس الهيئة العامة للموارد المائية، والمركز الوطني لمكافحة الأمراض، ومندوب شركة النهر لتصنيع الأنابيب والإنشاء، ومندوب من وزارة الزراعة، ومدير الشركة العامة للمياه والصرف الصحي ومدير مكتب الصرف الصحي، ومدير الصرف الصحي طرابلس، وأعضاء من لجنة الأزمة طرابلس.

حيث تم خلال هذا الاجتماع مناقشة كل المشاكل والصعوبات التي تأثر في البيئة لخلق اوبئة ، وسبل القضاء عليها حتي لا تتسبب بكارثة بيئية لقدر الله بداخل عاصمتنا الحبيبة.

هل ترغب بالتعليق؟

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.