العقيد صالح مفتاح ينفي رصد قطع حربية إسرائيلية

 قطعة بحرية إسرائيلية

قطعة بحرية إسرائيلية

نفت السلطات الأحد، تقارير إعلامية أفادت بظهور قطعة بحرية إسرائيلية قبالة شواطئ مدينة “درنة”، الواقعة على ساحل البحر المتوسط في شمال شرقي ليبيا، واعتبرت أن هذه الأنباء “لا أساس لها من الصحة.”

وأكد قائد حرس الحدود والأهداف الحيوية بالمدينة الساحلية، العقيد صالح مفتاح عياد صهد، أن خفر السواحل والدوريات البحرية والاستطلاعات الجوية، التي تمت فوق شواطئ المنطقة والمياه الإقليمية الليبية، لم تظهر وجود أي قطعة بحرية غريبة.

وطالب العقيد صهد بعدم الانسياق وراء تلك الشائعات، داعياً إلى “الوقوف صفاً واحداً ضد المحاولات المغرضة، وتفويت الفرصة على الحاقدين والمندسين”، بحسب قوله، كما دعا وسائل الإعلام إلى تحري الدقة في نقل الأخبار، وعدم الاستعجال في تناولها.

وكانت بعض وسائل الإعلام والقنوات الفضائية الليبية قد تناقلت مؤخراً أخبار مفادها ظهور زورق أو مركب أو سفينة إسرائيلية قبالة شواطئ مدينة درنة.