تجدد الإشتباكات بين قبيلتي التبو والطوارق بأوباري

images-52846

تجددت الإشتباكات بين قبيلتي التبو والطوارق في عدة محاور بأوباري جنوب ليبيا، بعد هدوء حذر، استمر عدة أسابيع في المنطقة.

وقال مصدر عسكري، رفض ذكر اسمه، حسبما قالت وكالة أنباء” الأناضول” إن الاشتباكات تجددت، مساء الخميس، بين أفراد من القبيلتين، بعد أن حاولت قوات تابعة لقبيلة التبو التقدم في عدة محاور شرق المدينة، التي شهدت قصفا عنيفا استعملت فيه مختلف الأسلحة الثقيلة والمتوسطة.

ولفت المصدر إلى أن الإشتباكات لا تزال مستمرة، ولا تزال تسمع أصوات طلقات النار في مناطق متفرقة بالمدينة.

وكانت قبائل الطوارق في ليبيا، أعلنت في 21 يناير عن وقف إطلاق النار من جانبهم في جميع المحاور في بلدة أوباري، جنوب البلاد، التي شهدت اشتباكات قبلية مدة 3 أشهر بين قبائل التبو والطوارق قبل هذا التاريخ.

وسقط خلال تلك الاشتبكات عدد من القتلى والجرحى، ويعود أصلها إلى مشاجرة بين أفراد أمن من قبائل الطوارق ومواطن من قبائل التبو.

ويشهد الجنوب الليبي بين الحين والآخر اشتباكات قبلية، لاسيما أن المنطقة تضم قبائل عربية وغير عربية أغلبها من أصول أفريقية أو أمازيغية.