طرابلس.. اجتماع موسع لتنفيذ الخطة القصيرة لمعالجة عجز الكهرباء

وكالات

ناقش اجتماع موسع، اليوم الأربعاء بالعاصمة طرابلس، الترتيبات اللازمة لتوفير التغطية المالية المتعلقة بتنفيذ الخطة قصيرة المدى، المعدة من قبل الشركة العامة للكهرباء لمعالجة العجز في إنتاج الطاقة، وتحسين الشبكة العامة للكهرباء.

وضم الاجتماع نائب رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني أحمد معيتيق، والمفوض بوزارة التخطيط الطاهر الجهمي، ورئيس وأعضاء اللجنة التسييرية للشركة العامة الكهرباء والطاقة المتجددة، ومندوبين عن ديوان المحاسبة ووزارة المالية.

واستعرض الاجتماع قدرات التوليد الإنتاجية المتاحة، بالإضافة إلى الوضع الحالي للشبكة العامة، والمشاكل والمعوقات التي تواجه الشركة، والحلول الممكنة واللازمة لخفض العجز، بحسب ما نشرته صفحة إدارة الإعلام والتواصل بمجلس الوزراء على موقع “فيسبوك”.

وذكرت إدارة الإعلام بمجلس الوزراء، أن المجتمعين اتفقوا على “وضع مقترح لتمويل احتياجات الشركة العامة للكهرباء على المدى المتوسط”.

وأوضح رئيس اللجنة التسييرية للشركة العامة الكهرباء، عبدالمجيد حمزة، أن الخطة العاجلة تراعي “الإمكانيات المتوفرة لتنفيذها خلال ستة أشهر، فور توفر التغطية المالية اللازمة لتغطية المشاريع المستعجلة”، مشيرًا إلى أن الخطة “ستسهم في تحسين معدلات الإنتاج في المحطات المشغلة، بعد إجراء العمرة اللازمة لها”.

ونوه حمزة إلى أن هناك تحسنًا ملحوظًا في الشبكة العامة هذه الأيام، وانخفاض ساعات طرح الأحمال، وانعدامها أحيانًا، مرجعًا السبب في ذلك “بالدرجة الأولى إلى الجهود التي يقوم بها العاملون بالشركة، وانخفاض درجات حرارة الجو”.