الدوري الإيطالي.. أتالانتا يكبد إنتر ثالثة هزيمة على التوالي

atalanta-inter-serie-a-20161023_rsswwjfv3fz71115nm8zxf80a

وكالات

فشل إنتر في تحقيق الانتصار للأسبوع الرابع على التوالي في السيري آ ولم ينجح في الحفاظ حتى على نقطة وحيدة كان يمتلكها ضد أتالانتا.

وقدّم إنتر أداءً سيئًا جدًا خلال الشوط الأول لم ينجح خلال في تسديد أي كرة على مرمى الخصم، لكن صاروخ إيدير الذي عادل لهم النتيجة مع مطلع الشوط الثاني منحهم بريقًا من الأمل، لم يكن كافيًا للخروج من نفقهم المظلم.

وبدأ أصحاب الأرض الشوط الأول بقوة وافتتحوا التسجيل في الدقيقة العاشرة بعد ركنية نفذها ريمو فريولر نحو القائم الأول وحولّها كورتيتش برأسه إلى أندريا مازيلّو الذي كان خاليُا من الرقابة عند القائم البعيد ولم يجد صعوبة في هز الشباك.

وكان نيرادزوري بيرجامو قريبًا من مُضاعفة النتيجة بعد كرة عرضية من بوكاري درامي استقبلها أندريا كونتي برأسه لكن سمير هاندانوفيتش تألق في التصدي للكرة.

وفشل إنتر طوال الشوط الأول في تسديد أي كرة على مرمى الحارس إتريت بريشيا ولم تكن هذه الأخبار السيئة فقط لهم في الـ 45 دقيقة الأولى، حيث التقطت عدسات الكاميرا اعتداءً من لاعب خط الوسط جاري ميديل بالكوع على كورتيتش وهو ما قد يوقفه عدة مباريات إن راجع القاضي الرياضي هذه الحادثة بالفيديو.

وقبل العودة إلى غرفة الملابس لاستراحة ما بين الشوطين، خسر أتالانتا جهود مدافعه رافاييل تولوي لإصابته في الفخذ، حيث حلّ عبد الله كونكو بديلًا له.

وكان رد فعل إنتر سريعًا مع بداية الشوط الثاني وسجل إيدير هدف التعادل في الدقيقة 50 من تسديدة قوية من خارج منطقة الجزاء جاءت على يسار الحارس بريشيا.

وعاد رجال المدرب فرانك دي بور للدفاع عن مرماهم بعد تسجيلهم هدف التعادل واستسلموا لصد هجمات أتالانتا الذي خرج من مناطقه بحثًا عن التقدم مُجددًا في النتيجة لكن محاولاتهم لأكثر من 25 دقيقة كانت دون أي خطورة واضحة.

واستعان المدرب الهولندي بخدمات كاندريفا بدلًا من إيدير صاحب هدف التعادل في الدقيقة 76 ونجح في تغيير إيقاع لعب نيرادزوري ميلانو، لكن عرضية بيريشيتش لم تجد من يستقبلها داخل منطقة الجزاء، قبل أن يعاود الكرواتي بنفس المحاولة بتسديدة على مرمى أتالانتا تألق بريشيا في التصدي لها.

وتعرض كيييسي لاعب خط وسط أتالانتا لعرقلة داخل منطقة جزاء إنتر قبل دقائق قليلة من نهاية المباراة وحصل على ركلة جزاء نجح بينيا في ترجمتها لهدف الفوز.