انتخابات ليبيا

إيقاف «المنقوش» عن العمل وإحالتها إلى التحقيق

أفادت المتحدثة باسم المجلس الرئاسي نجوى وهيبة لـ«عين ليبيا»، بأن المجلس الرئاسي أوقف وزيرة الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية نجلاء المنقوش عن العمل، وأحالها إلى التحقيق على خلفية تصريحاتها الأخيرة حول استعداد الحكومة تسليم المتهم في قضية «لوكربي» أبوعجيلة مسعود إلى واشنطن.

وأصدر المجلس الرئاسي القرار رقم 44 لسنة 2021م، بشأن إيقاف وزير عن العمل وإحالته إلى التحقيق.

ونصت المادة الأولى من القرار، على إيقاف نجلاء المنقوش وزير الخارجية والتعاون الدولي بحكومة الوحدة الوطنية، عن العمل احتياطياً، للتحقيق فيما نُسِب إليها من مخالفات إدارية تتمثل في انفرادها بملف السياسة الخارجية دون التنسيق مع المجلس الرئاسي وفقاً لمخرجات ملتقى الحوار السياسي الليبي.

كما نصت المادة من القرار، على منع المنقوش من السفر خارج البلاد إلى حين انتهاء التحقيقات والبت في نتائج أعمالها من المجلس الرئاسي.

وتم تكليف عضو المجلس عبدالله اللافي، برئاسة اللجنة المُكلفة بالتحقيق مع وزيرة الخارجية نجلاء المنقوش.

إيقاف «المنقوش» عن العمل وإحالتها إلى التحقيق

وفي وقت سابق، كشفت وزيرة الخارجية بحكومة الوحدة الوطنية نجلاء المنقوش، عن استعداد ليبيا للعمل مع الولايات المتحدة الأمريكية وتسليمها المتهم في قضية «لوكربي» أبوعجيلة مسعود، الموقوف حاليا في طرابلس.

المنقوش وفي حديث مع هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي”، ذكرت أن الحكومة تريد علاقات جيدة مع الولايات المتحدة وأنّ واشنطن تريد تسلم أبوعجيلة مسعود.

وأوضحت المنقوش أن حكومة الوحدة الوطنية، تتفهم ألم وحزن أسر ضحايا الحادث، لكنها بحاجة إلى احترام القوانين.

الجدير بالذكر أن مسؤولون أمريكيون يقولون إن “مسعود بوعجيلة، قد ساعد في صنع القنبلة التي أسقطت الطائرة فوق بلدة لوكيربي عام 1988”.

وكان معمر القذافي اعترف في عام 2003 بمسؤولية ليبيا عن تفجير الطائرة ودفعت ليبيا تعويضات لعائلات الضحايا.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً