كيفية اختيار التقنية الأنسب لإجراء عملية زراعة الشعر

اختيار الطبيب الماهر والمركز المتميز من أهم عوامل نجاح زراعة لشعر

الحديث عن عملية زراعة الشعر لا يزال محط اهتمام العديد من الأفراد وخاصة أولئك الذين يبحثون عن حل جذري لجميع مشاكل الشعر، فهي بالفعل عملية نهائية تقضي على جميع مشاكل الشعر وتُجرى لمرة واحدة في العمر وخاصة عند اختيار طبيب ماهر وتقنية مناسبة لحالة الشعر ومركز مجهز بأفضل الأدوات.

فعلى الرغم من المميزات التي تقدمها هذه العملية إلا أن هناك العديد من التحذيرات التي يجب على الشخص أخذ الحيطة منها وتجنبها مثل اختيار التقنية الأنسب، فوجود عدد كبير من التقنيات جعل الأمر أكثر صعوبة وخاصة على المريض في اختيار الأنسب له ولحالته، ولكن مع اختيار الطبيب الماهر والمركز المتميز لم تعد هناك مشكلة فمن خلال المناقشة مع الطبيب يمكن اختيار أنسب تقنية لحالة المريض. للمزيد من المعلومات عن التقنيات قم بزيارة موقع مشفى فيرا كلينيك الذي يأتي في مقدمة المراكز الطبية المتطورة في عمليات زراعة الشعر في تركيا ومختلف عمليات التجميل الأخرى.

التقنيات المستخدمة في عمليات زراعة الشعر في تركيا

التطور الطبي الحادث في مجال زراعة الشعر في تركيا جعل هناك العديد من التقنيات الخاصة بهذه العملية ولكل منهم مميزات هائلة مع ظهور بعض العيوب التي يمكن تلافيها عند حسن اختيار الطبيب والمركز المناسب، ومن بين هذه التقنيات المنتشرة بشكل واسع في عمليات زراعة الشعر في تركيا ما يلي:

تقنية الاقتطاف (FUE): وهي أشهر تقنية ممكن أن تجدها في عالم زراعة الشعر في تركيا حيث تعتمد وبشكل خاص على اقتطاف بعض البصيلات من المنطقة المانحة وإعادة زراعتها في المنطقة المصابة بعد فتح قنوات لاحتضان البصيلات بإحدى أدوات الجراحة الدقيقة، وبالتالي يتم التخلص من هذه المشكلة نهائيًا تحت تأثير المخدر الموضعي، هذه العملية تتميز بأدنى حد ممكن من التدخل الجراحي مع توافر نسب نجاح رائعة وندرة تواجد الندبات والعيوب الظاهرة على فروة الرأس، يمكن للمريض الرجوع لحياته الطبيبعة بشكل سريع بعد إجراء عملية زراعة الشعر في تركيا مع اتباع بعض التعليمات.

أخبار ذات صلة
مستشفى العيون طرابلس يتسلّم 80 سريرًا لقسم الإيواء الجديد

تقنية (Micro FUE): وهي تقنية أكثر تطورًا عن تقنية الاقتطاف المعتادة حيث يتم فتح قنوات بقطر صغير جدًا لا يتجاوز الـ 0.7 ملم، وبالتالي يتم الشفاء من العملية بشكل سريع، كما أن هذه الفتحات الدقيقة ساعدت على زرع بصيلات أكثر، كما أن الطبيب يفضلها لأنها تساعد على معرفة وتحديد عدد البصيلات التي ينبغي زرعها أثناء إجراء عملية زراعة الشعر.

تقنية أقلام تشوي (DHI): وهي نفس تقنية الاقتطاف ولكن يتم الاقتطاف والغرس بواسطة أقلام خاصة تسمى أقلام تشوي، وهي أقلام غاية في الدقة تساعد في زراعة البصيلات دون الحاجة إلى فتح أي قنوات، وبالتالي فترة الاستشفاء تكون سريعة، ومن بين مميزات هذه التقنية أن المريض لا يحتاج إلى حلاقة الشعر في أي منطقة مما يجعله يمارس حياته الطبيعية بشكل أفضل دون خجل وخاصة عند إجراء عملية زراعة الشعر للنساء.

تقنية السفير (Sapphire): وهي تقنية أحدث من التقنيات السابقة حيث تعتمد بشكل أساسي على تقنية الاقتطاف المعتادة، ولكن يتم الاقتطاف والغرس بواسطة أداة مزودة برأس السفير وهو رأس مصنوع من حجر كريم قادر على فتح قنوات بمنتهى الدقة لا يتجاوز قطره 0.3 ملم وحاد جدًا، وبالتالي يتمكن الطبيب من زراعة عدد هائل من البصيلات دون أي مشاكل، كما أن هذه التقنية قادرة على تطهير القنوات التي يتم فتحها.

عزيزي القارئ، بعد التعرف على أحدث التقنيات وأفضلها ستجد نفسك في حيرة أمام هذه التقنيات، ولكن لاعليك يمكنك التواصل واختيار الطبيب المناسب لإجراء عملية زراعة الشعر في تركيا والمركز المتميز بأحدث فريق طبي، وبعدها يمكن الجلوس مع الطبيب ومناقشة جميع هذه التقنيات ومدى تناسب هذه التقنيات مع حالتك بعد شرح مميزات وعيوب وخطوات كل منها واختيار الأفضل منها، وهنا يمكن الوصول إلى التغيير الذي ترغب فيه والذي من شأنه تغيير حياتك بالكامل.