الأمم المتحدة تُحذر من تنامي الكراهية والعنصرية ضد الإسلام

غوتيريش
اتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها هي أول معاهدة لحقوق الإنسان اعتمدتها الأمم المتحدة. [رويترز]
وجه الأمين العام للأمم المتحدة أنطونيو غوتيريش تحذيرات من تزايد الخطاب الذي يحض على الكراهية والعنصرية ضد الإسلام.

حيث عبر غوتيريش عن قلقه العميق إزاء محنة مسلمي الروهنغيا في ميانمار، الذين تعرضوا للقتل والتعذيب والاغتصاب والحرق بصورة ممنهجة”.

وكشف غوتيريش أن اتفاقية منع جريمة الإبادة الجماعية والمعاقبة عليها هي أول معاهدة لحقوق الإنسان اعتمدتها الأمم المتحدة في 9 ديسمبر 1948.

كما اعتبر أن الاتفاقية تجسد إرادة جماعية لحماية الناس من الوحشية ومنع تكرار الفظائع التي شهدها العالم. خلال الحرب العالمية الثانية، مضيفاً أن الجماعات المتطرفة العنيفة كتنظيم داعش في العراق استهدفوا بوحشية الشعب الإيزيدي بتهمة بالقتل والاسترقاق الجنسي والاتجار.

أخبار ذات صلة
في أولى جلسات محاكمته علنياً.. البشير يواجه تُهمة الثراء الحرام!

وتابع غوتيريش قائلاً:

“يتعين علينا جميعا فرادى وجماعياً، أن نرفض كل محاولة لاستهداف الناس بسبب جنسيتهم أوعرقهم أو دينهم، أو أي شكل آخر من أشكال الهوية”.