الأمم المتحدة: 258 مليون مهاجر اضطروا لترك أوطانهم بحثاً عن حياة أفضل

المهاجرين-غير-الشرعيين
يُشكل الرجال  52 بالمئة من المهاجرين حول العالم، فيما بلغت نسبة النساء 48 بالمئة. [رويترز]
كشفت تقارير نشرتها الأمم المتحدة، بلوغ عدد المهاجرين في العالم، 258 مليون مهاجر اضطروا لترك أوطانهم والهجرة إلى بلدان أخرى بحثاً عن حياة أفضل.

حيث تحتفل الأمم المتحدة في 18 ديسمبر من كل عام، باليوم العالمي للهجرة، وبحسب المعلومات  فإن عدد المهاجرين حول العالم زادت بنسبة 49 بالمئة خلال الفترة بين عامي 2000-2017.

هذا وكان عدد المهاجرين 173 مليون مهاجر في عام 2000، وارتفع في عام 2005 إلى 191 مليون شخص، وإلى 222 مليون مهاجر بحلول عام 2015، فيما وصل أعدادهم إلى 258 مليون مهاجر خلال العام الماضي.

أخبار ذات صلة
«باشاغا» يبحث مع رئيس الأمن الداخلي المستجدات الأمنية بالعاصمة والمناطق الأخرى

من جهة أخرى كان المهاجرون يشكلون 2.9 بالمئة من سكان العالم في عام 1990، وارتفعت النسبة إلى 3.3 بالمئة في عام 2015، ما يعني أن واحد من بين كل 30 شخص حول العالم مهاجر إذا ما تمت مقارنتها بعدد سكان العالم البالغ 7.3 مليار نسمة.

ويُشكل الرجال  52 بالمئة من المهاجرين حول العالم، فيما بلغت نسبة النساء 48 بالمئة، وتتراوح أعمار أغلب المهاجرين بين 30-34 عاما.