«البَنك الدولي» يَدعم مُوريتانيا بِقيمة “30 مليون دولار”

تعتبر هذه هي الدفعة الثالثة من القرض الموقع على الاستفادة منه خلال ثلاث سنوات. [إنترنت]
قال وزير الاقتصاد والمالية المختار ولد أجاي إن موريتانيا ستحصل على دعم مالي من البنك الدولي بقيمة 30 مليون دولار، سيتم استلامه خلال شهر أبريل من العام الجاري 2019.

وقال ولد أجاي خلال المؤتمر الصحفي الأسبوعي للحكومة مساء اليوم الخميس 07 فبراير 2019، إن الدفعة الأولى من الدعم المالي ستخصص لدعم الميزانية.

وأكد ولد أجاي أن هذا المبلغ يعتبر الدفعة الأولى من مبلغ إجمالي يصل إلى 90 مليون دولار سيدفعها البنك الدولي، كهبات دعما للميزانية على مدى سنوات 2019- 2020- 2021.

محتوى ذو صلة
التقدم المحدود في المحادثات التجارية يدفع أسعار النفط للانخفاض

وأعتبر الوزير أن هذا الدعم يمثل الدفعة الثالثة من برنامج الدعم المباشر للميزانية الذي استفادت منه موريتانيا لأول مرة سنة 2017 بمبلغ 26 مليون دولار كما استفادت سنة 2018 من مبلغ مماثل.

ووقعت موريتانيا في 2017 برنامجا اقتصاديا مع صندوق النقد الدولي بقيمة 168 مليون دولار يمتد على ثلاث سنوات.