الجَبهة الشعبية التُونسية تَتهم الحكومة «بِِالفشل» وتُطالب “الشاهد” بالاستقالة

طالبت الجبهة الشعبية حكومة “الشاهد” بتقديم استقالتها على الفور، وذلك بعد اتهامها بالفشل في حل القضايا التي تعاني منها تونس. [تونس الآن]
قالت الجبهة الشعبية التونسية اليوم الإثنين، إن الحكومة فشلت في حل المشكلات الاقتصادية والأمنية، مشيرة إلى أن الجبهة رفضت منذ البداية المشاركة في حوار وثيقة قرطاج.

وأفادت مصادر بأن الناطق باسم الجبهة الشعبية التونسية “حمه همامي” طالب حكومة يوسف الشاهد بالاستقالة، حيث تم تجديد الاتهام للحكومة بالفشل في مجابهه التحديات الاقتصادية والأمنية في البلاد.

كما اتهمت الجبهة الحكومة بأنها “حكومة النهضة والشاهد” وانها توظف أدوات الدولة لأغراض سياسية.

أخبار ذات صلة
قطر تكشف عن تفاصيل وصول أسلحة تنتمي لجيشها إلى إيطاليا

وخلال مؤتمر صحفي، أكد الناطق بأسم الجبهة أنها قررت التوجه إلى الشعب التونسي وكل القوى الوطنية والسياسية والنقابية باعتبار الحكومة الحالية من أخطر الحكومات منذ عام 2011.
وأتهم الناطق الرسمي بأسم الجبهة الشعبية التونسية رئيس الوزراء يوسف الشاهد بـالتستر على موضوع الجهاز السري التابع لحركة النهضة.

يُذكر أن هذه التطورات تأتي بعد ان تم الإعلان عن استحداث حزب سياسي تابع لرئيس الوزراء التونسي يوسف الشاهد.