الرئاسي يُبارك انتصارات قوات «بركان الغضب» في غريان

بارك المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني لأهالي غريان، وحيا قوات بركان الغضب وقوة حماية غريان والقوات المساندة، لإفشالهم محاولة قوات حفتر اختراق دفاعات المدينة اليومين الماضيين، وتلقين من وصفها بـ”المليشيات المعتدية درسًا آخر في الشجاعة وأساليب القتال.

وقال المجلس في بيان له الأربعاء:

لقد استطاعت قواتنا الباسلة الحاق الهزيمة بالميليشيات المعتدية والقبض على آمر غرفة عملياتها وملاحقة فلولها، لتعيدها من الأوهام العقيمة إلى واقعها المرير.

وتابع:

وإذ نترحم على الشهداء الذين سقطوا في معركة الدفاع عن غريان وندعو بالشفاء العاجل للجرحى، نؤكد استعداد الجيش الليبي والقوة المساندة لأداء مهامهم باقتدار وشجاعة ولن يجني المعتدين سوى الهزيمة.

وجدد المجلس الدعوة لمن وصفهم بـ”المغرر بهم المتورطين بالقتال ضمن قوات حفتر إلى تسليم أنفسهم حرصاً على دمائهم، منوهًا بأنهم سيعاملون معالمة كريمة وذلك قبل فوات الأوان.

محتوى ذو صلة
محكمة أردنية تحكم على أخوين بالإعدام لارتكابهما جريمة داخل ليبيا!

كما أكد البيان حرص المجلس الرئاسي على متابعة تأمين مدينة غريان عسكرياً وأمنيًا ضد أي عدوان جديد وتوفير كافة الخدمات واحتياجات المواطنين.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
العابر _2019_كي لاننسى

المجد والخلود للشهداء والشفاء العاجل للجرحى والتقدير والتبجيل للاسود على الارض فى وجه كل الطغاه والطغيان التاريخ العسكري فى هذه الايام يسجل كل يوم ملحمة بطوله للاشاوس على تراب وطننا الحبيبب من اجل الدفاع عن الحق ويسطر بحروف من نور اسماء الابطال اسود الوغى المدافعون عن طرابلس عاصمة الامه الليبيه موحدة منذ الفينقيين والرومان ويقطعون كل المحاولات لتدمير اللحمة الوطنيه وتقسيم الوطن من اوباش الارض ومن يدعمهم من حثالة الدنيا ، وادعو الرئاسي لمزيد من الدعم الامحدود للابطال من اجل وئد الفتنه وشبح التقسيم ووقف التدمير والتهجير وانتهاك الحرمات ليعيش كل البسطاء على هذه الارض بخير وامان ويعم الرخاء ان… قراءة المزيد ..