بلاستيكو

العيساوي يقدم استقالته من منصبه

قدم السفير الليبي في الهند علي العيساوي، استقالته من منصبه احتجاجا على إرسال وزارة الخارجية الليبية موظف صغير كرئيس اللجنة التسيرية للسفارة.

علي العيساوي

وقال مصدر مطلع في وزارة الخارجية الليبية، إن العيساوي قد كلف منذ حوالي شهرين كسفير ليبيا بالهند، لكن الوزارة قد أرسلت لجنة تسيرية لتولي أمور السفارة، بالرغم أنها لديه سفير يدير أعمالها كما أن تولي موظف صغير لهذه المنصب يعد إهانه في حقه.

وأوضح المصدر، أن أشخاص من وزارة الخارجية الليبية وراء إرسال هذه اللجنة حتى يتم إصدار قرار بتعينهم هناك رسميا، مؤكدا أن اللجنة حاليا متواجدة في الهند من عدة أيام، وقد تدخلت في شؤون السفير الليبي هناك مما أجبره على تقديم استقالته من منصبه.

وأكد المصدر، أن العيساوي قد ترك الهند وتوجه إلى الدوحة ومن تم إلى اسطنبول لحضور مؤتمر هناك ومن تم رجع إلى الدوحة وسيكون خلال الأيام القليلة المقبلة في طرابلس.

يشار إلى أن العيساوي كان سفير ليبيا في الهند في عام 2010 وبعد تقديمه لأوراق اعتماده بقليل قامت ثورة 17 فبراير بليبيا فقدم استقالته من منصبه كسفير ومن الوظيفة العامة يوم 19 فبراير وكان أول سفير ليبي يستقيل احتجاجا على قتل المتظاهرين بوحشية وبدم بارد وانضم إلى ثورة 17 فبراير.

كما تولى العيساوي نائب رئيس المكتب التنفيذي التابع للمجلس الانتقالي في ثورة 17 فبراير لكن قضية مقتل اللواء عبد الفتاح يونس خلال الثورة واتهامه بقتله أدت إلى اقالته من منصبه كنائب للمكتب التنفيذي والابتعاد عن الحياة السياسية، لكن وزارة الخارجية قد كلفته كسفير ليبيا في الهند مجددا في شهر مارس الماضي بحكم خبرته ودرايته بالأمور في الهند.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً