الفريق ركن «كنة»: نحاول تحييد المنشآت والحقول النفطية عن أي صراعات سياسية

عملية السيطرة جرت بعد دخول القوة للحقل دون أي اشتباكات. [ليبيا الأحرار]
أكد آمر المنطقة العسكرية سبها التابعة لحكومة الوفاق الفريق ركن “علي كن” سيطرة قوات حرس المنشآت النفطية التابع لحكومة الوفاق الوطني على حقل الفيل النفطي.

وأوضح فريق ركن “كنة” في تصريح لقناة “فبراير” أن السيطرة على الحقل تمت دون أي خسائر في قواتهم.

وأضاف يقول:

نحاول تحييد المنشآت والحقول النفطية عن أي صراعات سياسية.

وأشار آمر المنطقة العسكرية سبها إلى أن القوات الموجودة بحقل الفيل هي قوات تابعة لحرس المنشآت النفطية المُكلفة من الدولة بشكل رسمي منذ 2012.

وفي سياقٍ ذي صلة، أكدت المؤسسة الوطنية للنفط عدم وجود أي أضرار بشرية أو مادية بحقل الفيل النفطي بعد سيطرة قوات المنطقة العسكرية سبها على الحقل الواقع جنوب غرب سبها.

محتوى ذو صلة
الشح: لم يعد من المقبول هذا الأداء المتخاذل من «السراج»

هذا وسيطرت قوة من المنطقة العسكرية سبها التابعة لحكومة الوفاق بإمرة الفريق ركن “علي كنه” على حقل الفيل، في وقت سابق الأربعاء.

وأوضح مصدر عسكري لقناة “ليبيا لأحرار” أن عملية السيطرة جرت بعد دخول القوة للحقل دون أي اشتباكات، بعد التفاهم على تسليمه مع القوة الموجودة به.

وكانت قوات حفتر أعلنت في فبراير سيطرتها على الحقل الذي يبلغ إنتاجه 70 ألف برميل يوميا، وتتشارك إدارته المؤسسة الوطنية للنفط مع شركة إيني الإيطالية.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

Send this to a friend