الولايات المتحدة تُحمّل إيران مسؤولية الهجوم على ناقلتي النفط في خليج عُمان

اتهمت إيران الولايات المتحدة وحلفاءها في المنطقة بـ”إثارة الحرب”. [رويترز]
حمّلت الولايات المتحدة الأمريكية إيران مسؤولية الهجوم على ناقلتي النفط في خليج عُمان، الخميس، الذي أدى إلى ارتفاع أسعار النفط، في حين طهران نفت الاتهام بشكل قاطع.

جاء ذلك في تصريح صحفي لوزير الخارجية الأمريكي مايك بومبيو، قال فيه:

حكومة الولايات المتحدة خلصت إلى تقييم هو أن الجمهورية الإسلامية الإيرانية مسؤولة عن الهجمات التي وقعت في خليج عُمان.

وتابع:

هذا التقييم يستند إلى معلومات مخابرات ونوع الأسلحة المستخدمة ومستوى الخبرة اللازمة لتنفيذ هذه العملية والهجمات الإيرانية المشابهة التي وقعت في الآونة الأخيرة على قطاع الشحن وحقيقة أنه لا توجد مجموعة تعمل بالوكالة في تلك المنطقة تملك الموارد أو الكفاءة للتحرك بهذه الدرجة العالية من التطور.

من جانبه نشر الجيش الأمريكي، الخميس، تسجيلاً مصورًا قال إنه يظهر الحرس الثوري الإيراني يزيل لغما لم ينفجر من جانب إحدى ناقلتي نفط تعرضتا لهجمات فضلا عن صورة تظهر لغما فيما يبدو قبل إزالته.

وقال المتحدث باسم القيادة المركزية للجيش الأمريكي بيل أوربان، في بيان:

عند الساعة 4:10 مساء بالتوقيت المحلي اقترب قارب دورية تابع للحرس الثوري الإيراني من الناقلة “كوكوكا” وجرت ملاحظة وتسجيل إزالة لغم لم ينفجر من كوكوكا كاريدجس.

في سياق متصل قال وزير الخارجية البريطاني “جيريمي هنت” إن بلاده تعمل على أساس أن إيران مسؤولة عن الهجمات وحذرت إيران من أن هذه الأفعال غير حكيمة للغاية، وفق قوله.

محتوى ذو صلة
موسكو تايمز: 100 مرتزق روسي وصلوا إلى قاعدة في ليبيا بداية سبتمبر الماضي

وأضاف هنت في بيان:

هذا أمر مقلق للغاية ويأتي في وقت يشهد توترا كبيرا بالفعل، لقد كنت على اتصال مع وزير الخارجية الأمريكي “مايك بومبيو” وفي حين سنقوم بإجراء تقييمنا الخاص بوعي وعناية، من الواضح أن نقطة البداية بالنسبة لنا تتمثل في تصديق حلفائنا الأمريكيين.

وتابع يقول:

نأخذ هذا الأمر على محمل الجد ورسالتي إلى إيران أنها إذا كانت متورطة، فهذا تصعيد غير حكيم للغاية يشكل خطرا حقيقيا على آفاق السلام والاستقرار في المنطقة.

يأتي ذلك في حين قالت البعثة الإيرانية في الأمم المتحدة إن إيران ترفض بشكل قاطع الزعم الأمريكي الذي لا أساس له بشأن الهجمات.

وأضافت البعثة الإيرانية في بيان:

إيران ترفض بشكل قاطع الزعم الأمريكي الذي لا أساس له فيما يتعلق بحوادث 13 يونيو وتدينه بأشد العبارات.

واتهمت إيران الولايات المتحدة وحلفاءها في المنطقة، بما في ذلك السعودية والإمارات، بـ”إثارة الحرب”، داعيةً المجتمع الدولي إلى الوفاء بمسؤولياته في منع السياسات والممارسات المتهورة والخطيرة للولايات المتحدة وحلفائها الإقليميين في تصعيد التوتر في المنطقة، بحسب البيان.