باشاغا: لن نخذل قواتنا في الجبهات ومذكرة التفاهم مع تركيا ستكون عونا لهم ولليبيين

همية المذكرة ستكون في إطار تعاون أمني كامل على غرار التعاون الأمني مع واشنطن. [إنترنت]
قال وزير الداخلية بحكومة الوفاق فتحي باشاغا، إن مذكرة التفاهم التي تم توقيعها مع تركيا تغطي جميع الجوانب الأمنية بما في ذلك مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة والهجرة غير الشرعية وتبادل المعلومات الأمنية مع الحكومة التركية.

وفي تصريح لقناة “ليبيا الأحرار” تابعته «عين ليبيا»، أوضح باشاغا أن بنود المذكرة تتضمن التدريب وتبادل الخبرات وتطوير المنظومات الأمنية وكل ما يتعلق بالتدريب الأمني سواء كان أفرادا أو ضباطا.

وأشار الوزير إلى أن أهمية المذكرة ستكون في إطار تعاون أمني كامل على غرار التعاون الأمني مع واشنطن فيما يخص مكافحة الإرهاب والجريمة المنظمة.

وأضاف يقول:

لن نخذل قواتنا في الجبهات ومذكرة التفاهم مع تركيا ستكون عونا لهم ولليبيين.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق