باشاغا يؤكد من ترهونة على ضرورة رأب الصدع بين أبناء الوطن الواحد

باشاغا
زيارة باشاغا لمدينة ترهونة تأتي للإطلاع على ما يعانيه مواطني المدينة من نقص في السيولة وتردي الخدمات الصحية.

كشف وزير الداخلية المفوض فتحي باشاغا أن وزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني تسعى إلى رأب الصدع بين أبناء الوطن الواحد وإنها تسعى إلى حلحلة كافة المشاكل في كافة القطاعات وخاصة الأمنية منها.

حيث أكد باشاغا في اجتماع عقده بمقر المجلس البلدي ترهونة أن زيارته لمدينة ترهونة تأتي للإطلاع على ما يعانيه مواطني المدينة من نقص في السيولة وتردي الخدمات الصحية في المدينة ومحاولة حلحلة كافة المشاكل والصعوبات التي تعانيها المدينة.

هذا وحضر الاجتماع عميد بلدية ترهونة ورئيس مجلس حكماء وأعيان ومشايخ المدينة ورئيس المخابرات العامة ونائبه وأمر مركز العمليات المشتركة ومديرا إدارتي العلاقات والتعاون والإدارة العامة للشؤون الفنية والاتصالات وعضو من جهاز المباحث العامة وعدد من أعضاء مجلس النواب عن مدينة ترهونة وعدد من ضباط الجيش ووزارة الداخلية ومدير منفذ طرابلس العالمي.

محتوى ذو صلة
العميد «بيت المال»: الرد على العدوان سيكون قاسيًا وموجعًا

من جهة أخرى استعرض المشاركون في الاجتماع عدد من المشاكل التي تعاني منها ليبيا في كافة المجالات ومحاولة حلحلتها للخروج بالبلاد إلى بر الأمان، كما استمع الوزير إلى شروح وافية من عدد من المسئولين حول عدد من المسائل التي تهم الشأن الأمني.

وزار باشاغا أيضاً مستشفى ترهونة العام للإطلاع على ما يعانيه من نقص في الإمكانيات والمعدات الطبية ثم زار مجمع العيادات الطبية بالمدينة والمتوقف عن التنفيذ منذ فترة.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
سالم الشويهدي

ما علاقة وزير الداخلية بتدني الخدمات الصحية ؟ هل حل المشاكل الأمنية كلها لكي يتصدى للمشاكل الصحية ؟ أليس في الحكومة وزيرا مفوضا يسمى وزير الصحة ؟ أم أن القصة بكالملها متعلقة بحب الظهور وحملات العلاقات العامة..!

كدايرين

خبر مهم ( حدث في لبنان في منطقة بعلبك ) : عثر على جثة طفل حديث الولادة موضوعة داخل كيس و مرمية في احدى الحاويات لجمع النفايات في منطقة بعلبك في لبنان و ذلك في شهر رمضان الفائت فلم تتم مراعاة حرمة الشهر الفضيل !!!!!