تبديل اللاعبين خارج الوقت المحتسب بدلاً من الضائع

الوقت بدل الضائع
أظهرت إحصاءات تراجعاً يثير القلق في وقت اللعب في كل مباراة. [إنترنت]
يدرس المشرعون في لعبة كرة القدم حظر إجراء التغييرات خلال الوقت المحتسب بدلا من الضائع، ضمن إجراءات أخرى ترمي إلى زيادة وقت اللعب الفعلي أثناء المباريات.

حيث لاحظ المجلس الدولي لكرة القدم، الذي يسن قوانين اللعبة، أنه في ربع مباريات الدوري الإنجليزي الممتاز يتم إجراء التغييرات بعد الدقيقة 90.

هذا وسيناقش المجلس الدولي لكرة القدم المقترحات الجديدة الشهر المقبل، استعداداً لاجتماعه السنوي في مارس.

وكان عضو في المجلس الدولي للعبة قد قال:

“أحد أولوياتنا البحث عن طرق لمكافحة إضاعة الوقت والإسراع من وتيرة المباريات، وزيادة وقت اللعب”.

مضيفاً:

“وضع لائحة تقول إن لا تغييرات ستتم خلال الوقت المحتسب بدل الضائع أمر مثير للاهتمام، الحكام يضيفون 30 ثانية لكل تغيير لكنها تستهلك في الواقع وقتاً أطول بكثير”.

وتأتي هذه المناقشات بعدما أظهرت إحصاءات تراجعاً يثير القلق في وقت اللعب في كل مباراة.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن