تعرف على سبب التحشيد العسكري جنوب طرابلس

التحرك تم بعلم مسبق لوزير الداخلية ورئيس المجلس الرئاسي [أرشيفية]
شهدت مناطق جنوب العاصمة طرابلس تحشيدات عسكرية الثلاثاء، بسبب التهديدات التي قد يمثلها اللواء السابع مشاة «الكانيات» بعد ورود معلومات عن تنسيق بين اللواء وقيادة قوات الكرامة، ووصول دعم لوجستي إلى اللواء، في حين تقوم شخصيات من المجلس العسكري مصراتة بالتفاوض مع اللواء.

وأوضح مصدر مطلع في تصريحه للإعلامي الليبي محمد علي أن سبب ومطالب هذه التحشيدات تتمثل في تعهد اللواء وأعيان ترهونة بعدم التنسيق مع قيادة الكرامة، وتسليم الأسلحة التي تحصل عليها في صورة دعم عسكري المدة الماضية، مضيفًا أن اللواء مُنح مهلة انتهت الثلاثاء وعدم استجابته يدفع القوات المتمركزة جنوب العاصمة للتصعيد العسكري ضده وذلك بالتنسيق مع المنطقة العسكرية الوسطى.

وأشار المصدر إلى أن هذا التحرك تم بتنسيق موسع وليس قرار فردي للتشكيلات المسلحة في العاصمة فقط، وهذا ما تؤكده مشاركة مجموعة من قوة مكافحة الإرهاب مع تشكيلات طرابلس في التحشيد جنوباً، فضلاً عن علم مسبق لوزير الداخلية وأيضًا رئيس المجلس الرئاسي، بحسب المصدر.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
عبدالحق عبدالجبار

والله ياخوفي علي الشباب المستعمل …. الذين استعملوا مصراته واهلها لمنافع شخصية الان يستعملون شباب العاصمة