تناول المشروبات الغازية في رمضان قد يودي بحياة الصائمين!

استهلاك المشروبات الغازية عند الإفطار أو السحور، يمكن أن تكون له عواقب وخيمة. [إنترنت]

قالت دراسة باكستانية أن تناول المشروبات الغازية في شهر رمضان يهدد صحة الصائمين.

حيث أكد الخبراء أن تجرع 8 أكواب من المشروب الغازي وقت الإفطار، عندما تكون المعدة خاوية، قد يسبب مشكلات صحية خطيرة ربما تودي بحياة الأفراد.

كما قال أخصائي التغذية، الدكتور بلال جميل:

“إن استهلاك المشروبات الغازية عند الإفطار أو السحور، يمكن أن تكون له عواقب وخيمة، لصعوبة استيعابها أثناء عملية الهضم”.

هذا وأشار خبير التغذية الباكستاني إلى خطر المشروبات الغازية على الجهاز الهضمي، عند تناولها على معدة خاوية، حيث يمكن أن تؤدي إلى الإصابة بسكتات دماغية مفاجئة ومشكلات في القلب، كما أنها لا تساهم على الإطلاق في تقليل الإحساس بالعطش، بل تزيد حاجة الجسم إلى السوائل وتسبب الشعور بالعطش خلال النهار، لذا يجب الامتناع عن تناولها وقت السحور.

أخبار ذات صلة
احتجاجًا على معاناة المرضى بالخارج.. استقالات جماعية للجنة العلاج العليا

يُذكر أن كل كوب من المشروبات الغازية المحلاة يحتوي على 140 سعرة حرارية، مع افتقادها للفوائد الغذائية المباشرة، لذا يجب التخلي عنها وتناول المشروبات الطبيعية، مثل سائل التمر الهندي وعصائر الفواكه الطازجة.