خلال لقائهم في مدينة زوارة.. حكماء وأعيان المنطقة الغربية يرفضون العودة إلى الدكتاتورية

حكماء وأعيان المنطقة الغربية يرفضون المشاركة في أي حرب [إنترنت]
أعلنت مجالس حكماء وأعيان المنطقة الغربية رفضها العودة إلى الدكتاتورية، مؤكدة على التداول السلمي على السلطة والمحافظة على مبادئ ثورة 17 فبراير.

وأكدت المجالس في بيان صُدِر الأحد بعد لقائهم في مدينة زوارة، رفضها المشاركة في أي حرب وعدم السماح لأي طرف باستخدام أراضيها للاعتداء على أطراف أخرى بالمنطقة الغربية.

أخبار ذات صلة
في محاولة لإيجاد مخرج للأزمة.. دول جوار ليبيا تجتمع في تونس

وشدد الحكماء على تمسكهم بتأسيس دولة مدنية بمرجعية دستورية، وقيام الشرطة والجيش تحت سلطة مدنية.

كما أكد البيان على المحافظة على النسيج الاجتماعي وتماسكه، ومحاربة كل من يسيء إلى اللحمة الاجتماعية والوطنية.

هذا واتفق المجتمعون على عقد اجتماعات لاحقة لتحديد الآليات التي تضمن تحقيق السلم والاستقرار.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
حفيد عقبة بن نافع

نفس المدينة اشتركت في الإنقلب على الشرعية في حرب المطار 2014 … نفاق وخوف من الجيش العرمرم القادم لتحرير معبر ذهيبة ثم القضاء على المليشيات المسيطرة على مجمع مليتة . وان غداً لناظره لقريب !!