انتخابات ليبيا

رئيس الحكومة يُتابع مشكلة توفر الوقود بالمنطقة الجنوبية

قام رئيس حكومة الوحدة الوطنية عبد الحميد الدبيبة، اليوم الخميس، بزيارة لمقر شركة البريقة لتسويق النفط بمدينة طرابلس، وذلك لمتابعة مشكلة توفر الوقود بالمنطقة الجنوبية.

وعقد الدبيبة اجتماعًا موسعًا بالشركة، بحضىو نائب رئيس الوزراء رمضان بوجناح، ووزير الداخلية لواء خالد مازن، ووكيل الوزارة لشؤون المديريات ومدراء الأمن بالمنطقة الجنوبية، إلى جانب مدراء الإدارات بشركة البريقة ومدراء الشركات الخاصة بالتوزيع (نفط ليبيا – الواحلة الشرارة) وآمر كتيبة 166.

وافتتح رئيس الحكومة الاجتماع بالتأكيد، على أن نقص توفر الوقود وسرقته واستمرار معاناة المواطن لا بد من وضع حد له، كما لا بد أيضًا من وضع حلول عملية خلال هذا الاجتماع.

وشدّد الدبيبة على ضرورة زيادة الكميات المخصصة من شركة البريقة لصالح المستودع الخاص بالمنطقة وتأمينها وضمان توزيعها.

من جانبه أوضح مدير شركة البريقة لتسويق النفط، الإجراءات التي ستقوك بها الشركة من خلال زيادة الكميات وتفعيل مستودع سبها بطاقته الاستيعابية القصوى مؤكدًا على توفر كميات الوقود المطلوبة.

بدوره أكد نائب رئيس الوزراء في كلمة له،أن مشكلة توفر الوقود شهدت انفراجًا نسبيًا بالمنطقة ولكن لا بد من معالجة المشكلة بشكل كامل حتى يتمتع المواطن بالمنطقة الجنوبية بجزء من حقوقه.

وفي ختام الاجتماع، تم الاتفاق على جملة من الإجراءات والتدابير منها زيادة الكميات المخصصة للمنطقة الجنوبية لتصل إلى مليون لتر يوميًا بدلاً من 500 ألف لتر يوميًا، وعلى أن يتم خلال شهر من تاريخ هذا الاجتماع، تعبئة مستودع سبها بكامل طاقته الاستيعابية والتي تصل إلى 27 مليون لتر، ومتابعة المسؤولين على المستودع وتحديد الخروقات الواقعة.

كما تم تكليف القوة المشتركة المُشكلة من كتبيتي 166 وطارق بن زياد لتأمين وصول الوقود وكتابعة التوزيع بالتنسيق مع مديريات الأمن.

وكذلك تم تكليف نائب رئيس الوزراء بعقد اجتماعات مع وزارة الحكم المحلي والبلديات ومكاتب الحرس البلدي لتحديد أدوارها بشكل دقيقة في هذه الآلية، بحسب ما أفاد المكتب الإعلامي بالحكومة.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً