سامسونغ: «كورونا» يخفض مبيعات الهواتف الذكية وينعش رقائق الذاكرة

يتوقع أن يزيد الطلب على الهواتف الذكية الداعمة للجيل الخامس. [إنترنت]

قال الرئيس التنفيذي لشركة “سامسونغ” كيم كي نام، إن فيروس كورونا المستجد والخلاف التجاري الأمريكي الصيني يلقيان بظلالهما على توقعات عملاق التكنولوجيا الكوري الجنوبي الذي تتنافس هواتفه من طراز غلاكسي مع هواتف آيفون لأبل للهيمنة على السوق.

وأعلنت شركة سامسونغ إلكترونيكس اليوم الأربعاء، أن وباء كورونا المستجد سيضر بمبيعات الهواتف الذكية والإلكترونيات للأفراد هذا العام، في حين أن الطلب من مراكز البيانات سيعزز تعافيا في أسواق رقائق الذاكرة.

وأوضح كوه دونغ جين رئيس أنشطة الهواتف والشبكات في الاجتماع السنوي للشركة في سيؤول،”كان من المتوقع أن تتحول سوق الهواتف الذكية العالمية للنمو هذا العام، لكن في ظل الفيروس الذي يبدي مؤشرات الاستمرار لفترة طويلة تنكمش السوق. ولكن يتوقع أن يزيد الطلب على الهواتف الذكية الداعمة للجيل الخامس”.

محتوى ذو صلة
الصين: إصابة 1300 شخص لا تظهر عليهم أعراض كورونا‎

وأفاد كيم بأنه رغم أن سوق الهواتف الذكية قد تنكمش فإن سوق الرقائق التي تمثل أكثر من نصف الأرباح التشغيلية لسامسونغ، ستشهد نموا للطلب بعد تباطؤ في العام الماضي فاقمه فائض في المعروض في السوق والتوترات التجارية الأمريكية الصينية.

وتوقع كيم في الوقت ذاته أن يركز منتجو الرقائق على تحديث عمليات الإنتاج بدلا من التوسع في الطاقة هذا العام مما يقلص المعروض.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق