شركات عملاقة في عالم صناعة السيارات تتحد في كيان واحد!

تقدر قيمة القيمة المتزايدة الناتجة من الاندماج حسب البيان بنحو 3.7 مليار يورو.

كشفت المجموعة الأميركية الإيطالية فيات – كرايسلر والفرنسية بي إس أيه المصنعة لسيارات بيجو عبر بيان مشترك اتفاقهما على تنفيذ عملية اندماج بالتساوي لنشاطاتهما لتوفر مليارات الدولارات من دون إغلاق مصانع، وخلق رابع أكبر مجموعة للسيارات في العالم.

وبحسب البيان فإن مجلسي إدارة المجموعتين وافقا بالإجماع على العمل من أجل جمع المجموعتين من خلال دمج بالمناصفة، وسيثمر الاندماج عن كيان جديد يبلغ مجموع مبيعاته نحو 170 مليار يورو سنوياً، و11 مليار يورو من الأرباح التشغيلية، وأيضاً سيساعد على تحقيق التوسيع اللازم في هذه الصناعة.

هذا وسيتم تحقيق الاندماج من خلال إنشاء شركة أم في هولندا وسيمتلك المساهمون في كل مجموعة نصف الحصص، كما سيكون التمثيل في الكيان الجديد متوازناً، وسيملك غالبية من المديرين المستقلين وسيشغل جون ايكان من فيات – كرايسلر منصب مدير مجلس الإدارة، بينما سيتولى كارلوس تافاريس من مجموعة بي إس أيه منصب الرئيس التنفيذي وعضو مجلس الإدارة.

محتوى ذو صلة
مازدا تخطف أنظار جماهيرها وتُطلق سيارة فائقة الروعة

وجاء في البيان، أن مجلسَي الإدارة يتشاركان في الاعتقاد بأن هناك منطقاً قوياً لاتخاذ خطوة جريئة وحاسمة من شأنها أن تخلق كياناً رائداً في هذا المجال يتمتع بالحجم والقدرات والموارد اللازمة لاقتناص الفرص بنجاح وإدارة تحديات عصر التنقل الجديد بفاعلية.

كما سيؤدي الدمج إلى تحقيق توفير كبير، حيث ستتقاسم الشركتان تكاليف تطوير السيارات الكهربائية التي من المتوقع أن تهيمن على التنقل الشخصي في المستقبل مع سعي العالم إلى تقليل انبعاثات الكربون للحد من تغير المناخ.

وتقدر قيمة القيمة المتزايدة الناتجة من الاندماج حسب البيان بنحو 3.7 مليار يورو في معدل التشغيل السنوي الناتجة بشكل رئيسي من تخصيص أكثر كفاءة للموارد للاستثمارات واسعة النطاق في منصات المركبات، ومجموعة نقل الحركة والتكنولوجيا، ومن القدرة الشرائية المعززة المتأصلة في النطاق الجديد للمجموعة المشتركة.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن