فواتير المتاجر تُسبب الإصابة بِالسرطان.. وخبراء: يُؤكدون مادة “بِيسفونولا” هي السبب

ارتبطت مادة “بيسفونولا” بالعقم، والتوحد، والبدانة، والسكري من النوع الثاني، والولادات المبكرة. [أخبار الآن]
كشف خبراء في إسبانيا أن تداول فواتير المتاجر، يمكن أن تسبب السرطان، خاصة التي يتلاشى فيها الحبر مع مرور الوقت.

وأوضحوا أن فواتير المتاجر بها مادة “بيسفونولا”، وهي كيماوية مسرطنة، ارتبطت بالعقم، والتوحد، والبدانة، والسكري من النوع الثاني، والولادات المبكرة.

وأشار الدكتور نيكولاس أوليا من جامعة غرناطة الإسبانية، إلى أنه بعد تحليل 112 فاتورة من الورق الحراري من البرازيل، وإسبانيا، وفرنسا، كشفت الاختبارات أن ما يصل إلى 90% منها تحتوي على بيسفونولا، في البرازيل، وإسبانيا، مقابل النصف في الفواتير الفرنسية.

محتوى ذو صلة
الداخلية تُؤكد على توفر الوقود وتدعو إلى عدم الازدحام أمام محطات التوزيع

وأضاف أنه يُمكننا التعرف على هذا الورق بوضعه أمام مصدر حراري، لأنه يتحول على الفور إلى اللون الأسود، ويجب ألا تتلامس التذاكر مع الطعام مثل اللحم أو السمك، كما لا ينبغي اللعب بالتذاكر، أو كتابة ملاحظات عليها، أو تخزينها في حقائب يدوية أو سيارات.

يُذكر أن مادة “بيسفونولا” توجد في البلاستيك، وتضاف إلى الفواتير لتصبح أكثر وضوحاً دون استخدام مزيد من الحبر، وتوجد أيضاً في زجاجات المياه البلاستيكية وحاويات المواد الغذائية.