قصف طيران الكرامة في درنه يُخلف وراءه إصابة مدنيين وتدمير مباني

وكالة ليبيا الرقمية 

أصيب مدنيان بجروح ودمر منزلان جراء قصف سلاح الجو التابع للكرامة بمنطقة السيدة خديجة في المدخل الغربي لمدينة درنة.

وقال مصدر صحفي من داخل مدينة درنة الثلاثاء “إن الشاب نجيب ناصر القردوح 24 سنة والطفل محمد مفتاح المنصوري ست سنوات وصلا إلى مستشفى الهريش جراء قصف الطيران الحربي منزلين بحي السيدة خديجة؛ مما تسبب في أضرار مادية كبيرة”.

وأضاف المصدر أن منزل المواطن ناصر القردوح دمر بالكامل، بينما منزل المواطن مفتاح الحجازي طاله دمار جزئي، بالإضافة إلى أضرار كبيرة لحقت بواجهة المسجد، وأيضًا تضرر نوافذ لبعض المنازل والسوق المجاورة.

أخبار ذات صلة
المجعي: قواتنا أنهت استعداداتها ووضعت كافة الخطط لإنهاء تواجد قوات حفتر

وقال مسؤول مكتب الإعلام بغرفة عمليات “عمر المختار”، علي أبوستة، في وقت سابق الثلاثاء إن طائرات سلاح الجو استهدفت قبل قليل مخزنًا للذخائر والأسلحة بالمدخل الغربي لمدينة درنة شرق ليبيا.

وأوضح أبوستة في تصريح صحفي، أن المقاتلات الحربية التابعة لسلاح الجو “نفذت طلعات قتالية واستهدفت موقعًا عسكريًّا يستخدم لتخزين الأسلحة والذخائر بالمدخل الغربي للمدينة”.