بلاستيكو

قمة مجموعة العشرين.. توتر وانقسام وأزمات

قمة مجموعة العشرين
انطلاق أشغال قمة مجموعة العشرين في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس [إنترنت]
تنطلق اليوم أعمال قمة مجموعة العشرين في العاصمة الأرجنتينية بوينس آيرس، وعلى امتداد يومين.

ويلتقي قادة دول مجموعة العشرين لتباحث قضايا التجارة والتغير المناخي والعلاقات الدولية، وسط تباين في المواقف وتوتر بين موسكو وكييف بسبب احتجاز القوات الروسية ثلاث سفن أوكرانية في بحر آزوف.

ويفتتح قادة دول مجموعة العشرين، الجمعة، قمة تستمر يومين في الأرجنتين التي تشهد أزمة اقتصادية، تخيم عليها توترات جديدة بشأن أوكرانيا وتزايد الانقسامات بسبب سياسة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب بشأن التجارة والتغير المناخي.

وأعلن ترامب، الخميس، إلغاء لقاء كان مقررا مع نظيره الروسي فلاديمير بوتين على هامش القمة، بسبب التوتر المتجدد بين روسيا وأوكرانيا.

وقبيل انطلاق أعمال القمة، سيبدأ شعار ترامب “أمريكا أولا” في جني ثماره مع التوقيع على النسخة المعدلة من اتفاقية التجارة الحرة في أمريكا الشمالية (نافتا).

وتبدو الاتفاقية المعدلة التي أطلق عليها اسم اتفاقية الولايات المتحدة-المكسيك-كندا (أوسمكا) إلى حد كبير شبيهة بالاتفاقية السابقة. لكن تم إدخال تعديلات عليها تسمح لترامب بإعلان النصر باسم العمال الأمريكيين الذين يقول إن “نافتا” خدعتهم.

ولكن قد لا تكون الاتفاقية الجديدة الحدث الكبير. فالتوقيع عليها سيكون من جانب المفاوضين التجاريين الكبار من الدول الثلاث وليس من جانب الرؤساء المشاركين في قمة العشرين.

وبعد فرض رسوم عقابية على سلع صينية والتهديد بفرض المزيد في يناير، يستعد ترامب للاجتماع برئيسها شي جينبينغ على هامش قمة مجموعة العشرين.

وبعد التوقيع على اتفاقية “أوسمكا” وافتتاح الرئيس الأرجنتيني ماوريتسيو ماكري اليوم الأول من القمة، يتوقع أن تخرج تظاهرة حاشدة في وسط بوينس آيرس بعد ظهر الجمعة.

اقترح تصحيحاً

التعليقات: 1

  • كدايرين

    خبر مهم من لبنان : نجمة مواقع التواصل الاجتماعي اللبنانية ( أمل حمادة ) قد اصيبت بجلطة دماغية و دخلت في حالة موت سريري و ماتت بعد ذلك !!! هل تعلم ان المذيع البريطاني ( كافين فورد ) الذي يعمل و يعيش في لبنان وجد مقتولا و سيارته مسروقة !!!!! اذا اردت التأكد اكتب في قوقل أمل حمادة و اكتب كافين فورد !!!

التعليقات مغلقة.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً