مصدر لـ«عين ليبيا»: ليس وقت مبادرات.. يا سيادة الرئيس!

علمت «عين ليبيا» من مصدر موثوق، فضل عدم ذكر اسمه، بأن الحديث يتواتر هذه الأيام داخل المجلس الرئاسي حول مبادرة سياسية لحل الأزمة الليبية يعد لها المجلس الرئاسي مستغربا هذه العُجالة في طرح المبادرات أو وضع تصورات للترتيب لما بعد النصر وهو ما قد يربك خطط قادة القوات العسكرية المدافعة عن العاصمة.

وأضاف المصدر أن أي حديث سياسي عن تصور للسلطة القادمة سيكون مثار للجدل وموضع للخلاف والاختلاف ربما يشتت الجهود المركزة على صد العدوان وإفشاله الأولوية القصوى الآن والتي لا جدال فيها هو دعم هذه الجهود وإفشال المشروع الإقليمي المخطط لليبيا واستعادة كافة التراب الليبي تحت سلطة واحدة تضمن سيادته ووحدة أراضيه وتحفظ ثرواته.

وأشار إلى أن بعدها يمكن الحديث عن مبادرات تجمع كل الليبيين باستثناء مجرم الحرب حفتر الذي دمر بنغازي ودرنه والآن يحاول تكرار تجربته في طرابلس، حسب وصفه.

محتوى ذو صلة
«باشاغا» يُناقش آفاق التعاون الأمني مع بريطانيا

وأوضح أن السؤال الذي يجب طرحه ما هي المعطيات والمستجدات السياسية التي تدفع المجلس الرئاسي لطرح المبادرات وهل تشاور مع كل الأطراف السياسية والعسكرية المدافعة عن العاصمة وتقف مع المجلس الرئاسي في نفس الخندق دفاعا عن الدولة المدنية.

ونوه المصدر بأن المبادرة الحقيقية هي في سرعة اتخاذ الإجراءات العملية لتنظيم الصفوف وإدارة المعركة سياسيا بتفعيل سفاراتنا وممثلي ليبيا في المنظمات الدولية والإقليمية الغائبين عن التفاعل بقصد أو بغير قصد رغم وحشية العدوان الذي تتعرض له العاصمة وكذلك تسوية الأوضاع الإدارية لأفراد الكتائب الداعمة للقوات المسلحة كركن من أصناف القوات المسلحة التابعة لوزارة الدفاع لكي لا يكون مصيرهم التجاهل والإهمال مثلما حصل مع قوات البنيان المرصوص.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
محمد حسين

لا احد يملك اصدار اى امر للتراجع عن تطهير العاصمة من العصابات حتى ولو كان المشير حفتر ..لان القوات المسلحة حاليا تجمع اشخاص من كل ليبيا وهناك قبائل ومدن داعمة لهذى الحملة ..لان المليشيات افسدت الدولة وسرقت اموال المواطنين ..وعاثت فيها فسادا بالاضافة الى اصبحت لديها ثارات مع الجماعات الارهابية ..بن وليد لازال قرار رقم 7 جرح عميق ورشفانة لازال حملة فجر ليبيا جرح عميق كذلك بنغازى ستنتقم من جرافات الموت وسرت لم تجف جراحها بعد ..فرصة المدن الداعمة للهجوم على العاصمة لجتثاث هؤلا الصعاليك

جلال

من صاحب هذا الادراج

مادام فيه وزراء مثل هدا مضمونة سيطرة حفتر لعاصمة

يابن صالح حفتر مايحتاج الى اعلام لضراب الجبهة الداخلية مادام فيه وزراء مثا هذا في حكومة الوفاق مضمونة سيطرة حفتر على العاصمة انتهى زمن حكومة الوفاق … وبدء زمن حكومة الفقر جميع المؤشرات الموجودة على الارض تؤكد زوال حكومة الوفاق وبدء زمن حكومة الفقر والدليل مايقوم به العبقري حسن ونيس وزير الثقافة منخصم مرتبات الموظفين وقطعها في الوقت الضائع بعد جعل وزارة الثقافة قاعاً صفصفا وجميع حساباتها تحت تحت الاحمر بيدا يعمل على تحشد المؤيدين لمصراتة وحكومة الوفاق بخصم مرتبات الموظفين بحجة الحافظ على سير .. فالحقيقة هو يعمل لصالح المتمرد خليفة حفتر بسبب قطع مرتبات الناس وتقليب الشارع على… قراءة المزيد ..