ما الأسباب التي دفعت تويتر لحظر الإعلانات ذات الطابع السياسي؟

الخطوة تهدف إلى تفادي نشر المعلومات المضللة والمزيفة. [إنترنت]

كشف الرئيس التنفيذي لتويتر جاك دورسي عن قرار الشركة التخلي عن نشر كل الإعلانات ذات الطابع السياسي على موقعها حول العالم، اعتباراً من الـ22 من نوفمبر القادم.

حيث غرد دورسي على حسابه في تويتر قائلاً:

“قررنا وقف كل الإعلانات السياسية حول العالم، نعتقد أن الحق في نشر الأفكار السياسية أمر يجب كسبه وليس شراءه”.

كما قال دورسي، في سلسلة من التغريدات اللاحقة، أن مجموعة من الأسباب دفعت رئاسة تويتر لاتخاذ القرار، مشيراً إلى أن نشر الإعلانات السياسية عبر الإنترنت يمثل أداة قوية وفعالة للغاية غير أنها يمكن أن تنطوي على مخاطر كبيرة على السياسة، ويمكن استغلالها للتأثير على الناخبين مما قد ينعكس على حياة الملايين.

محتوى ذو صلة
شركة مايكروسوفت تُحضر نفسها لإطلاق مُتصفحها الجديد مطلع العام المُقبل

وتابع أن الخطوة تهدف إلى تفادي نشر المعلومات المضللة والمزيفة، الأمر الذي أخذ بالتنامي بسرعة فائقة وعلى نطاق واسع وبأساليب ماكرة.

في سياق متصل حذر دورسي من أن المشاكل الناجمة عن ذلك قد تؤثر على جميع الاتصالات عبر الإنترنت، وليس على الإعلانات السياسية فقط، مشدداً على أن حظر الإعلانات السياسية على تويتر خطوة لا علاقة لها بتقييد حرية التعبير، مؤكداً التزام الشركة بتعزيز السلامة الجماعية والانفتاح والخطاب العام الحضاري.

اترك تعليق

  اشتراك  
نبّهني عن