انتخابات ليبيا

متحوّر «أوميكرون».. طرح فرضية جديدة حول ظهور السلالة

يدرس العلماء فرضية بأن سلالة “أوميكرون” المتحوّرة من فيروس كورونا، ظهرت بعد انتقال الفيروس من إنسان إلى حيوان ومن ثم تكيّف بسرعة ليعود مجددا إلى البشر.

جاء ذلك بحسب تصريحات للعالم سيكوليلي مويو، من العاملين بجامعة هارفارد، و الذي كان من بين الباحثين الذين حددوا لأول مرة ظهور النوع الجديد.

ونقلت وكالة أنباء “نوفوستي” عن مويو قوله: “ما زلنا نحاول فهم كم كان عدد الطفرات التي تشكلت في مثل هذه الفترة القصيرة من الزمن. إذا نظرت إلى السلالات السابقة، ألفا وبيتا، فسترى أنها تبلورت بمرور الوقت”.

وأشار إلى أن  “السرعة الكبيرة التي ينتشر بها أوميكرون حول العالم تثير القلق، حيث يبدو أنه يراكم نمط الطفرة الخاص به”.

وتم اكتشاف السلالة الجديدة B.1.1.529 في بوتسوانا وجنوب إفريقيا في 20 نوفمبر. وهي تحتوي على عشرات الطفرات في بروتين S، الذي يحتاجه العامل الممرض لإصابة الخلايا السليمة في جسم الإنسان.

وحددت منظمة الصحة العالمية، سلالة B.1.1.529، التي تم اكتشافها في بوتسوانا وجنوب إفريقيا، باعتبارها مصدرا للقلق، واطلقت عليها اسم “أوميكرون”.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً