مختبر أبل السري لإنقاذ كوكب الأرض

مختبر أبل السري
يعمل المختبر على تفكيك أجهزة آيفون، في محاولة لإنقاذ الأرض [أبل]

أبان عملاق التكنولوجيا “أبل” عن “مختبر سري” جديد يهدف إلى تغيير وتطوير”مستقبل” إعادة التدوير في العالم.

وتعتمد المنشأة الواقعة في ولاية تكساس، على الذكاء الصناعي والروبوتات لتفكيك أجهزة آيفون، في محاولة لإنقاذ الأرض.

وصُمم مختبر “استرداد المواد” بمساحة 836 مترا مربعا، بهدف البحث والتطوير لتحسين تقنية إعادة التدوير للأدوات الذكية.

وتخطط شركة آبل لاستخدام “الروبوتات والتعلم الآلي”، بما في ذلك روبوت إعادة التدوير “ديزي”، الذي أطلقته العام الماضي، كوسيلة لتفكيك “آيفون”، بكفاءة أكبر.

أخبار ذات صلة
«واتساب» يحث مشتركيه على تحديث التطبيق بعد حادثة «الاختراق»

وخضع “ديزي” للعديد من التحديثات، ويمكنه الآن تفكيك 15 نموذجا مختلفا من أجهزة “آيفون”، بمعدل 1.2 جهاز مليون سنويا.

وتوجد حاليا روبوتات “ديزي” في تكساس وهولندا، حيث تقوم بسحب المعادن الرئيسة التي تمكن إعادة استخدامها في الأدوات الأخرى.

ويعمل المختبر الجديد بإشراف فرق الهندسة التابعة لشركة “آبل”، بالإضافة إلى علماء من جامعات مختلفة.

وتعهدت آبل بمشاركة النتائج مع شركات التكنولوجيا الأخرى، في ظل عدم وجود تقنية فعالة لإعادة تدوير بعض المواد.