منتدى «مصراتة للحوار» يُطالب المبعوث الأممي بعدم التواصل مع قادة المحاور إلا عن طريق القائد الأعلى

منتدى مصراتة: قواعد الحوار السياسي في ليبيا بعد العدوان على العاصمة لن تكون كما كانت عليه قبله.

أصدر أكثر من 170 عضو من منتدى مصراتة للحوار الوطني بيانًا، أكدوا فيه على مجموعة من الثوابت الوطنية.

وطالب المنتدى في بيانه تحصلت عين على نسخة منه رئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة، بعدم التواصل المباشر مع قادة المحاور الذين يعملون على صد عدوان قوات حفتر، منوهًا بأن أي تواصل يجب أن يمر عبر القائد الأعلى للجيش الليبي التابع لحكومة الوفاق فائز السراج.

وجاء في البيان:

تمر ليبيا حاليًا بلحظات حاسمة من تاريخها المعاصر، فهي تواجه منذ 2019/4/4 عدوانًا تخريبيًا همجيًا دمويًا على عاصمتها طرابلس، على مرأى ومسمع الجميع، لا يمكن وصفه بأنه من الأعمال الوطنية تحت أي مبرر من المبررات، ويدفع الشعب الليبي من دماء أبنائه الشرفاء ثمن هذا العدوان الهمجي الذي جاء لا لشيء بل لرغبة العسكرتارية في الوصول للسلطة بطريقة خارجة عن القانون، وفي محاولة فاشلة لتركيع الوطن وأهله والتآمر على مكتسباته التي تحصل عليها بفعل ثورة 17 فبراير لتحقيق حلم الدولة المدنية الديمقراطية دولة القانون والمؤسسات.

وأضاف البيان:

لقد كان شعار الحرية الهدف الأول لثورة فبراير، هذه الثورة العظيمة التي كسرت القيود وانطلق بفعلها فجر الحرية في كل بقاع بلادنا الحبيبة، ولكن قوى الشر من عباد الدكتاتورية والحكم الشمولي ودول التآمر الإقليمي والدولي، بدأت تتآمر علينا وكأن ممارسة الحرية والديمقراطية من المحظورات على الشعب الليبي، أو كأنهم مغتاظون من النجاح الذي حققه الشعب الليبي بتقديمه النموذج الديمقراطي في 2012/7/7 بانتخابات شهد العالم بنزاهتها.

هذا وأكد أعضاء المنتدى على عدة نقاط في بيانهم تمثلت في:

  • الرفض القاطع لأي محاولة من المبعوث الأممي للاتصال المباشر بأي من القادة الميدانيين أو عن طريق مركز الحوار الإنساني أو أي وسيط آخر، واعتباره اختراقًا للتعامل السياسي والدبلوماسي الذي لا يمكن قبول تبريره، وكان الأولى التواصل المباشر مع القيادة السياسية المعترف بها والمتمثلة في المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق ورئيسه القائد الأعلى للجيش الليبي.
  • اعتبار الهدف من هذا العمل، بقصد أو بدون قصد، محاولة لشق الصف من جهة، ومحاولة لتقوية شوكة خليفة حفتر المنهارة، الذي يقود قوات همجية وحشية، تمارس أبشع الجرائم في حق الأبرياء، ولا تمتلك من المهنية العسكرية شيئًا من جهة أخرى، وهذا انحياز لا يجوز أن يمارسه المبعوث الأممي، وإن انحيازه يجب أن يكون للاتفاق السياسي المعتمد من مجلس الأمن والذي أصبح أحد وثائقه الدولية، ولكل من يعمل وفق هذه الوثيقة وليس للمتمردين عليها، بحسب البيان.
  • إن العملية السياسية بعد هجوم قوات حفتر، يجب أن تبدأ بإدانة واضحة للعدوان، لا تسوي بين المعتدي والمعتدى عليه، بل والعمل عى اجتثات العدوان من جذوره، وهذا ما كان متوقع من غسان سلامة، وبعدها يمكن الحديث عن حلول سياسية للأزمة الليبية، ولن يكون لحفتر ومن انظم له من النظام السابق مكان في أي تفاهمات سياسية لأنه اثبت أنه ليش شريكًا حقيقيًا في أي حل سياسي.
  • الرفض القاطع لعودة حكم العسكر من جديد بعد ثورة 17 فبراير التي تهدف إلى بناء الدولة المدنية الديمقراطية دولة العدل والمساواة.
  • إن قواعد الحوار السياسي في ليبيا بعد الغدر والعدوان على العاصمة لن تكون كما كانت عليه قبله.
محتوى ذو صلة
«المنتصر» يُطالب رئيس المجلس الرئاسي بإدراج حفتر وقواته في قائمة العقوبات الدولية

وتابع المنتدى يقول:

لقد رأينا تخاذلاً كبيرًا من المجتمع الدولي، وتدخلاً سافرًا من بعض الدول التي لم تتوقف عن خلق الفتن متجاهلة المواثيق والأعراف الدولية في النزاعات الداخلية، كما رأينا صمتًا مريبًا من قِبل السيد المبعوث الخاص لا يمكننا تفسيره إلا أنه مباركة للعدوان ضد حكومة تعترف بها الأمم المتحدة التي يمثلها، الأمر الذي لا يتمشى مع مهامه، بل ويجعله جزءا من المشكلة، وهذا يفسر لنا حقيقة سبب فشله في إدارة الملف الليبي رغم وضوح المشكلة بكافة أبعادها.

واختتم أعضاء منتدى مصراتة للحوار الوطني بيانهم بالقول:

ندعو الدول الداعمة للمتمرد الانقلابي حفتر أن تراعي مصالحها الحقيقية التي لن تكون إلا مع الشعب الليبي وأن دعمها للمجرمين لن يجلب عليها خيرًا في الأجل الطويل، لأن الشعب الليبي يعرف هذه الدول ويعرف ماذا تُحيك، وإنه الشعب لا ينسى من يقف معه في أيام المحن ولا من يقف ضده.

ندعو أبنائنا من كل المدن والقرى الشريفة إلى الرباط والصلابة في مواجهة البغي والعدوان والاستعداد بعد النصر للمساهمة في بناء ليبيا الجديدة ليكونوا ركائز الدولة المدنية.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
محمد مصباح العلاقي

لم أكن اصدق، بعد درس القذافي المؤسف، أن هناك في ليبيا كيان كبير أو صغير يمكن أن يغرق في الأوهام والخيلاء والابتعاد عن الواقع حتى رأيت الكيانات المصراتية. لقد تطرق إلى ذهن هؤلاء أنهم حقا من فصيلة مختارة متميزة، (أليسو مصراته الصمود !!) وأنهم وحدهم يحق لهم حكم ليبيا، والتمتع بخيرات ليبيا، وشغر كل المناصب في حكوماتها وسفاراتها. وكلما لمحت أي فرصة لاعتراض هذا الطموح الشاذ المبني على الخرافة والوهم، كلما جن جنون القوم وكالوا كل ألوان الشتم والسباب واستدعوا كل كلمات الاتهام والبذاءة لالصاقها للخصم المحتمل. وهو سر جنونهم وانفعالهم وفقدانهم لتوازنهم حيال حفتر.. لم يتركوا كلمة فاحشة حفلت… قراءة المزيد ..

يالشعب الليبي بكافة المدن الساحلية

يالشعب الليبي بكافة المدن الساحلية

بعد تحرير الجبل الغربي من كافة الشرذام الاخوانية بفضل الله والقوات المسلحة … لقد وصلت كميات كبيرة من البنزين الى جميع المدن وقرى الجبل الغربي وتم توزيعها على عدد محطات الوقود بشكل كامل بكل منطقة … كما وصلت السلع التمونية الى جميع الجمعيات الاستهلاكية بفضل اهلي المناطق الذين تحالفوا مع القوات المسلحة ونقلوا سياراتهم وصهاريجهم لجلب الوقود والتموين والسيولة المالية في الطرق الى جميع المصارف وانتهت ازمة الطوابير الانجليزية الاخوانية بقيادة يهود مصراتة … لاتسمعوا الى اكاذيب الاخوان المصراتية عبر قنواتهم الفارغة .
والله على مانقولوا شهيد

العابر_2019

اسفى على اناس مايزال الوهم والسراب يعشش فى عقولهم بان نظام الظلم والاستبداد سوف يعود الى ارضنا الطيبة بعد تضحيات البواسل من ابنائها الشرفاء بجميع ارجاء الوطن الحبيب وخصوصا اسبارتا الصمود مصراته التى تقف منذو القدم وحتى ايام الطاغيه وفى فبراير 2011 وحتى اليوم بوجه الطغيان القادم من عجوز اصابه الزهايمر حتى زين له خرفه بالتعدي على ارض الزهر والحنه فتنادى لها كل ابنائها الشرفاء للدوذ عنها ورد الظلم والطغيان عنها وارى للاسف اليوم اناس لايزالون يمجدون الظلم ويزينون للناس ويسحرون اعينهم بعصي وحبال ليوهموهم بانها وقود ومواد سلع تموينة وسيولة نقدية وانه لثمن بخس باعو به حريتهم الى من… قراءة المزيد ..