ميركل: المسلمين جزء من مجتمعنا وأحزابنا وحياتنا الاجتماعية

عين ليبيا

أعربت المستشارة الألمانية أنغيلا ميركل عن استنكارها لأعمال العنف واستخدام الشعارات النازية من قبل اليمين المتطرف في مدينة كيمنتس، مؤكدة أن الحكومة لن تسمح بإقصاء مجموعات معينة من المجتمع.

حيث تطرقت ميركل إلى أحداث العنف العنصري التي اندلعت خلال التظاهرات المعادية للمهاجرين في كيمنتس، قائلةً انها تتفهم الأسباب التي أثارت سخط المواطنين، لكنها شددت في الوقت نفسه على أنه “لا يوجد أي عذر أو مبرر لمطاردة الناس والقيام بأعمال عنف ورفع الشعارات النازية والتعامل بعدائية ضد أناس مختلفين ومهاجمة الشرطة”.

هذا وشددت ميركل على أن الحكومة “لن تسمح بإقصاء مجموعات معنية من المجتمع”، مضيفة أن “اليهود والمسلمين هم جزء من مجتمعنا وأحزابنا والحياة الاجتماعية”.