انتخابات ليبيا

وليامز: قطع الليبيون شوطاً طويلاً منذ اتفاق أكتوبر 2020

اختتمت اللجنة العسكرية المشتركة 5+5 مساء اليوم الخميس، اجتماعها الثامن والذي عقدته بمقرها الدائم في مدينة سرت، وبحضور المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني وليامز.

واستعرضت اللجنة خلال اجتماعها، استمرار تطبيق وقف إطلاق النار وخروج المرتزقة والمقاتلين الأجانب من ليبيا وكذلك نزع الألغام وتبادل المحتجزين.

ووصفت المستشارة الخاصة للأمين العام للأمم المتحدة بشأن ليبيا ستيفاني ويليامز، اجتماعها اليوم الخميس، في مدينة سرت، مع اللجنة العسكرية 5+5 بالممتاز.

ونقلت وكالة الأنباء الليبية عن وليامز قولها، في تصريح للصحفيين عقب اختتام اجتماعات اللجنة: “أنا مسرورة جدا أن أكون هنا بسرت مدينة سرت مدينة السلام.

وأضافت وليامز أنها اجتمعت مع المجلس البلدي سرت والأعيان ومؤسسات المجتمع المدني بالمدينة، واستمعت إلى الوضع بالمنطقة وظروفها وكذلك الزخم الكبير للانتخابات الوطنية بالبلاد.

ونوهت إلى أن حضورها للاجتماع الأول كان فرصة فريدة للاستماع إلى أعضاء لجنة 5+5 عن التطورات التي طرأت أثناء فترة غيابها عن المشهد الليبي خلال التسعة أشهر الماضية وحول الإنجازات التي حققتها اللجنة ومن بينها فتح الطريق الساحلي.

وأشارت مستشارة الأمين العام إلى أنها توقفت ببوابة الخمسين غرب سرت والتقت مع اللجنة المشتركة أثناء قدومها إلى مدينة سرت عبر الطريق الساحلي الذي أعيد فتحه ووصفت هذه الخطوة بالإنجاز الكبير.

وأوضحت وليامز في ختام تصريحها، أنها استمعت إلى تقرير أعضاء اللجنة العسكرية من خلال الجولة التي قاموا بها مؤخرا في عدة عواصم مختلفة حول إخراج المرتزقة من البلاد.

اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً