بلاستيكو

اختتام الملتقى الوطني الثاني لطلاب الطب والأطباء الشباب

اختتمت وزارة الشباب اليوم السبت، فعاليات الملتقى التدريبي الثاني لطلاب الطب والأطباء الشباب، في العاصمة طرابلس، بتشريف رئيس مجلس الوزراء رئيس المجلس الوطني للشباب عبد الحميد الدبيبة، وبحضور وزير الشباب فتح الله الزني، وتحت رعاية وزارة الشباب، وبتنظيم الجمعية الليبية لطلاب الطب والأطباء الشباب، ومشاركة وزير الإسكان والتعمير عضو المجلس الوطني للشباب، ووزير الدولة لشؤون مجلس الوزراء، ووكيل وزارة الشباب لشؤون البرامج والأنشطة، ومديري الإدارات والمكاتب بوزارة الشباب، وعدد من مدراء فروع ومكاتب الشباب بالبلديات، إلى جانب عديد طلبة الطب والأطباء الشباب من مختلف مناطق ومدن ليبيا.

وفي كلمته للحضور، أكد رئيس حكومة الوحدة الوطنية بأن “إصلاح أي قطاع في بلادنا يبدأ بعزيمة شبابها فهم عماد الوطن ومن يقودها للرقي، وإننا واثقون بقدرة أبنائنا وبناتنا الأطباء من رفع مستوى الخدمات الصحية عند توفير اللازم من الإمكانيات وهذا ما يتماشى مع سعينا لتوطين العلاج بالداخل وتوفيره بشكل عام في كافة المؤسسات الصحية في البلاد”.

كما أكد الدبيبة بأنه سيتم أخذ كافة التوصيات الناتجة عن هذا الملتقى بعين الاعتبار، وأنه يدعوا شباب الجمعية الليبية لطلاب الطب والأطباء الشباب إلى عقد مؤتمر يناقش المشاكل المتعلقة بالقطاع الصحي تحت رعايته، ليكون الشباب شريكاً أساسياً في صنع القرار والمساهمة في بناء الدولة.

من جانبه أعرب وزير الشباب، عن فخره بهؤلاء الشباب الذين يطمحون للتغيير والتطوير في المجال الطبي، وأكد بأن وزارة الشباب منذ تأسيسها وهي تعمل على تمكين ودعم الشباب في مختلف المجالات وفق ما يتاح لها من إمكانات، وأن رئيس مجلس الوزراء قد أولى للشباب ووزارة الشباب اهتماماً خاصاً منذ توليه رئاسة الحكومة ضمن حزمة من المبادرات الموجهة للشباب، حسب قوله.

الدبيبة: واثقون بقدرة أبنائنا الأطباء من رفع مستوى الخدمات الصحية

خلال مشاركته بالملتقى التدريبي الثاني لطلاب الطب والأطباء الشباب.. رئيس #حكومة_الوحدة_الوطنية عبدالحميد الدبيبة يبدي ثقته بقدرة الأطباء الشباب لرفع من مستوى الخدمات الصحية في البلاد وتطويرها. #حكومتنا #ليبيا

تم النشر بواسطة ‏حكومتنا‏ في السبت، ١٥ يناير ٢٠٢٢
اقترح تصحيحاً

اترك تعليقاً