حَرَاكُ الشَّعْب اللِّيبِيِّ وَأَصْحَابِ الرَّايَاتُ الْخَضْرَاءُ

رمزي مفراكس

رجل أعمال ليبي مقيم في الولايات المتحدة الأمريكية

توقعت في مقال الأمس أن أصحاب الرايات الخضراء يخرجوا بالالتفاف حول قائدهم معمر القذافي الذي في اعتقادهم الجازم حي لا يموت وهو لزال على قيد الحياة!

تبني مشروع الدستورية الشرعية وقانون الأحول المدينة الليبية مرة أخرى أصبح عامل من عوامل نجاح المجتمع الليبي بعد ما أعلن عنه القعيد معمر القذافي في أخر خطاب له لإنقاذ الدولة الليبية من الهلاك والدمار.

حراك الشعب الليبي لم ينتهي بعد حتى الآن وأصحاب الرايات الخضراء قد يظهرون علينا مرة أخرى في أي لحظة لإفساد حراك الشعب الليبي الذي طالب به في السابع عشر من فبراير لعام 2011 ميلادي.

لكن لماذا انتفض الشعب الليبي بحراكه على حكم الجماهيرية الليبية كما انقلب القذافي على الجماهيرية الليبية في خاطب له، الذي جلس على عرشها أكثر من أربعة قرون من الزمن؟ هذا السؤال لم يحير الشعب الليبي بل يحير أصحاب الرايات الخضراء.

مما أخطاء القذافي في كثيرة من الأشياء وعبث في العباد والبلاد الدمار والخراب، والرجل واهم وعاش في الخيال والجهل لا يعرف بالتحديد ما يجرى في ليبيا من كوارث إنسانية واجتماعية.

لم يكن يملك القذافي القدرة والحكمة والمعرفة الإنسانية، بل أحدق بالشعب الليبي فسادا وظلما، لم يكن له القدرة على التغير والإصلاح ليرمي على عاتق ابنه سيف الإسلام ببرنامج ما سمي في ذلك الوقت ” ليبيا الغد” لم يتوقع والده الفشل بل كان في برج عاجي من الأحلام وتطلعات سيف الإسلام الأحلام!

أنصار الرايات الخضراء لم يخرجوا في الشوارع الليبي مع الجماهير العريضة التي طالبة بإسقاط النظام ولكن جلسوا وراء الكواليس بصفاتهم الثورية لمواجهة حراك الشعب الليبي الذي ثار على قائد الجماهيرية الليبية.

تماما كما برزة صورة النازي (أدولف هتلر) في صفحات التاريخ بمقولته الشهيرة لمواجهة القوات الأمريكية في عام 1945 ميلادي ليقول لهم “شارع شارع زنقة زنقة منزل منزل” عند دخول برلين عاصمة ألمانيا.

ظهرت شخصية القذافي الدكتاتوري كما برزة شخصية أدولف هتلر والذي عبر في خطابه “شبر شبر بيت بيت دار دار زنقة زنقة” في الثاني والعشرين من فبراير لعام 2011 متوعدا بسحق خصومة الليبيين في ثورة شعبية عارمة.

ونحن هنا نستعرض التاريخ في انتفاضة الشعوب وحراك الشعب ضد منظومة حكم الطغاة وفاسد الحكومات والشروع في استقراض قوتهم ونفوذهم في شارع مقابل شارع وزنقة مقابل زنقة وبيت مقابل بيت.

تهديدات العقيد للشارع الليبي المنتقض. أدى إلى زواله من الحكم لم يخرج الملايين متجهون إلى نصرته بل خرجت الملايين لإسقاطه والخلص منه، وإسقاطه كانت أيضا في منظمة فساده التي امتددت إلى أصحاب الرايات الخضراء.

هذا يعني آن الشعب الليبي في تحركه استشعر بالخطر الذي كان يداهم بلاده من تلك المنظمة الفاسدة التي أفسدت جميع مناحي الحياة الليبية ولم يعمل أي شي لشعبة او غير أي شي الا ولقي مصيره الأسود هو أتباعه من الأولية الخضراء.

هذه الثورة التي قام بها الشعب الليبي لم تكن فيها الخطورة تحديدا التي تهدد مستقبل ليبيا بل كانت خطوت إلى كرسي العدل والحق لا تترك مظلوم ولا ظالم عاجلا أو أجلا في مواجهة سيناريو الانقلابات العسكرية.

سبق الانقلاب العسكري أن ساهم إجهاض الدستورية الليبية ولذات الأسباب نرفض الرجوع إلى الحكم العسكري مرة أخرى، وربما تطوير النظام السياسي يعمل على التداول السلمي للسلطة المدنية بين الشعب الليبي.

اليوم تلعب راية السلم الاجتماعي والعمل الجماعي في بناء الدولة الدستورية ودخول لعبة الصراع من اجل إرضاء الشعب الليبي في مواجهة الظلم تمايزت عند حراك الشعب الليبي، يعنى إجهاضا لاصطحاب الرايات الخضراء.

خلاصة القول: أن من أجرم في حق الشعب الليبي ينال جزاءه حتى ولو طال الزمن، وه نوع من القضاء على العنصرية والبغيضة، وتلك حقيقية يجب أن يسمعها من يرفعون الرايات الخضراء ومحاربة الشعب الليبي بجميع أطيافه الاجتماعية الليبية.

الآراء والوقائع والمحتوى المطروح هنا يعكس المؤلف فقط لا غير. عين ليبيا لا تتحمل أي مسؤولية.

التعليقات: 6

  • عبدالحق عبدالجبار

    لقد حان الوقت بان نتوجه الي المشير خليفة حفتر حاكم ليبيا القادم …. المشير خليفة حفتر حاكم ليبيا المحترم … نحن لا نطلب منك لا مال ولا جاه ولا وظيفة لا نريد لا وظيفة مستشار ولا سفارة ولا خارجية ولا وظيفة مصارف … نحن سوف نكونوا معينيين ان كنت عادل و قمت باسترداد املاك الدولة و الناس و تعويضهم واسترجاع اموال الدولة المسروقة وحقوق الناس المخطوفة… واسترجاع شرف وعزة الدولة … وان كنت غير ذلك سوف نكون معارضين اشداء في الحق …. لا يهمنا من تعين من أبناءك نحن نعلم ان الكبد حرفة … ولكن عليك ان تعلمهم العدل واحترام الدولة وشعبها وعليهم ان يعلموا انهم لا يملكون الدولة ونطلب من الله ان يوافقك لما فيه الخير لك وللوطن واهله وإياك وهؤلاء الحراب التي تتغير ألوانها حسب الحاجة الذين يؤمنون بان الغاية تبرر الوسيلة اريد ان ادكرك يا سعادة المشير خليفة حفتر حاكم ليبيا بهذا لما بويع سيدنا أبو بكر رضي الله عنه بالخلافة بعد بيعة السقيفة تكلم أبو بكر، فحمد الله وأثنى عليه ثم قال: “أما بعد أيها الناس فإني قد وليت عليكم ولست بخيركم، فإن أحسنت فأعينوني، وإن أسأت فقوموني، الصدق أمانة، والكذب خيانة، والضعيف فيكم قوي عندي حتى أريح عليه حقه إن شاء الله، والقوى فيكم ضعيف حتى آخذ الحق منه إن شاء الله، لا يدع قوم الجهاد في سبيل الله إلا ضربهم الله بالذل، ولا تشيع الفاحشة في قوم قط إلا عمهم الله بالبلاء، أطيعوني ما أطعت الله ورسوله، فإذا عصيت الله ورسوله فلا طاعة لي عليكم”. وهذا ما قاله الفروق عند توليه الخلافة اللهم إنى شديد فَلَيِّنْى، وإنى ضعيف فقونى، وإنى بخيل فَسَخِنِى»، وتابع بعدها: «إن الله ابتلاكم بى، وابتلانى بكم بعد صاحبى، فلا والله لا يحضرنى شىء من أمركم فيليه أحد دونى، ولا يتغيب عنى فآلو منه عن أهل الصدق والأمانة. ولئن أحسنوا لأحسنن إليهم، ولئن أساءوا لأنكلن بهم. فما كان بحضرتنا باشرناه بأنفسنا، وما غاب عنا ولينا فيه أهل القوة والأمانة، فمن يحسن نزده، ومن يسئ نعاقبه، ويغفر الله لنا ولكم». وقال أمير المؤمنين: «بلغنى أن الناس خافوا شدتى وهابوا غلظتى، وقالوا: لقد اشتد عمر ورسول الله بين أظهرنا، واشتد علينا وأبو بكر والينا دونه، فكيف وقد صارت الأمور إليه؟! ألا فاعلموا أيها الناس أن هذه الشدة قد أضعفت- أى: تضاعفت- ولكنها إنما تكون على أهل الظلم والتعدى على المسلمين، أما أهل السلامة والدين والقصد فأنا ألين إليهم من بعضهم لبعض، ولست أدع أحداً يظلم أحداً أو يعتدى عليه، حتى أضع خده على الأرض وأضع قدمى على خده الآخر؛ حتى يذعن للحق، وإنى بعد شدتى تلك لأضع خدى أنا على الأرض لأهل الكفاف وأهل العفاف». ووجه حديثا مباشرا إلى الناس يؤكد فيه على الأمانة التى حمل بها، وحقوقهم، قائلا: «أيها الناس، إن لكم علىّ خصالاً أذكرها لكم، فخذونى بها، لكم علىّ أن لا أجتبى شيئاً من خراجكم وما أفاء الله عليكم إلا من وجهه، ولكم علىّ إن وقع فى يدى أن لا يخرج إلا بحقه، ولكم علىّ أن أزيد عطاياكم وأرزاقكم إن شاء الله تعالى، ولكم علىّ ألا ألقيكم فى التهلكة، ولكم على أن أسد ثغوركم إن شاء الله تعالى، ولكم على إن غبتم فى البعوث- أى: المعارك- فأنا أبو العيال حتى ترجعوا إليهم، فاتقوا الله وأعينونى على أنفسكم بكفها عنى، وأعينونى على نفسى بالأمر بالمعروف والنهى عن المنكر، وإحضار النصيحة فيما ولّانى الله من أموركم». وفى عهده أيضا، قدّم شاب مصرى «قبطى» شكوى ضد محمد بن عمرو بن العاص- والى مصر فى ذلك الوقت- حيث تبدأ القصة فى سباق للخيل كان يقيمه محمد بن عمرو بن العاص، ويشارك فيه هذا المصرى، وبعد أن فاز أحد الخيول فى المسابقة قال محمد بن عمرو بن العاص: «إنها فرسى ورب الكعبة»، كما صاح المصرى فى اللحظة نفسها: «إنها فرسى ورب الكعبة»، فغضب منه محمد بن عمرو بن العاص وضربه بالسوط، وهو يقول: «خذها وأنا ابن الأكرمين.. خذها وأنا ابن الأكرمين». بعد هذه الواقعة، سافر الشاب المصرى «القبطى» من مصر إلى المدينة، وشكا إلى الفاروق ما فعله ابن عمرو بن العاص، فاستدعى عمرو بن العاص وابنه من مصر، وقال أمير المؤمنين للمصرى: «دونك الدرة اضرب ابن الأكرمين»، وكررها ثلاثاً، فضرب المصرى محمد بن عمرو بن العاص حتى رأى أنه قد استوفى حقه. لم يكتف عمر بن الخطاب بهذا الحكم بل قال للرجل: «ضعها على صلعة عمرو بن العاص، فوالله ما ضربك إلا بفضل سلطان أبيه»، فقال المصرى: «يا أمير المؤمنين لقد ضربت من ضربنى»، فقال عمر: «أما والله لو ضربته ما حلنا بينك وبينه»- أى لو ضربت عمرو بن العاص ما منعتك- ثم التفت عمر بن الخطاب إلى عمرو بن العاص وقال له عبارته المشهورة: «أيا عمرو! متى استعبدتم الناس وقد ولدتهم أمهاتهم أحراراً؟». وفقك الله لما فيه الخير

    • رمزي حليم مفراكس

      اخي العزيز عبد الحق عبدالجبار سلام الله عليكم لقد قلت كلمتك في المشير خليفة حفتر ولم تقل كلمتك في الشعب الليبي! واليوم وفي هذا العصر من تقدم الدول والشعوب اصبح لازمًا علينا الرجوع الى القانون والدستور في تحقيق العدل والحق بين مكونات المجتمع الليبي والابتعاد عن الشخصية وحب الأفراد حتى ولو راينا فيهم القوى والتمكن في مصير الشعوب والأمم ولنا في العقيد الليبي معمر القذافي العبرة، وحتى لا ترجع ليبيا الى ماضية الأليم يجب علينا نخاف الله من أنفسنا لان النفس أمارة بالسوء الا من رحم ربه. وإذا ارت الرجوع الى الخلف، الى الخلف الصالح فيجب علينا ان نستذكر كلمة ابوبكر الصديق رضي الله عليه عندما قال ” من كان يعبد في محمد فمحمد قد مات ومن كان يعبد في الله فأن الله حي لا يموت”. وربما من الأحسن لنا ان نعبد الله الذي لا يموت وهو الحي الفيوم له ما في السنوات والأرض يعلم ما بين ايدنا وما خلفنا وهو العزيز الحكيم وأما نحن ذاهبون كما خلت الأمم من قبلنا وسوف تذهب أمم من بعدنا ويأتي ملك الموت ويقول لم يبقى في الأرض الا أنا ملك الموت ويقول الله عز وحل مالك الملك موت يا ملك الموت فيموت ملك الموت… ولنا في الحديث بقية!

      • عبدالحق عبدالجبار

        سامحك الله اخي المحترم رمزي مفراكس ..اولاً . تتهمني بحب أشخاص … وانا قلت لك في عدة تعليقات الشعب ليس جاهز ولا احد يقدر علي الخوان الا الجيش ثانيا لن تكون دولة بدون امن وامان و حفاظ علي الحدود ثالثا وانت عايش في امريكا بالله عليك كم من رئيس امريكي كان عسكري قبل ان يكون رئيس …. نحن مع الدستور ولكن في هذه الضروف الصعبه نريد امن وامان ووقف استنزاف ثروات الوطن اقرأ تعليقي جيداً

        • رمزي حليم مفراكس

          أخي العزيز والفاضل عبدالحق عبدالجبار شكرا على ردك ولكن لم اتهمك انت شخصيا ولكن اردت ان انوه على ان حب الأشخاص ليس بفضيلة الاسلام ونحن مسلمين يجب علينا ان نبتعد حتى لا نمجد احد الا الله تعالى حامل السموات بدون اعمد وراسخ الارض لتدير لنا الخير، نحن نمر عبر مرحلة التلاقي في مفارق الطرق اما اسلاما واما الحاد… وتغيب الشعب الليبي يؤيدي الى ما تلك المرحلة التي كنا فيها التمجيد والتطبيل للاشخاص وقال فرعون لهامان ابني لي صرحا عاليا لعلي اطلع على ربي موسى واني لاظنه أنه كاذب، صدق موسى عليه السلام وكذب فرعون حتى ادركه الموت، قال امنت برب موسى…. اتكك تكمل القصة التي تذكرنا بفرعون العصر وما هو فرعون العصر انما هو التمجيد والتطبيل لكبار سادة ليبيا اليوم ! ولك مني كل الاحترام وانا اسف اذا اتهمتك بالزور فأن من المؤمنين الكرام تخاف الله وتهدي بهداه شكرا خوي الكريم

          • عبدالحق عبدالجبار

            اخي العزيز المحترم رمزي مفراكس …. الاعتذار مقبول … من هم الذين ابعدوا الشعب ….؟ ومن هم الذين انقلبوا علي الانتخابات ؟اليس هم انفسهم المتسترين بالدِّين وعباد المرشد …. ؟من هم الذين زرعوهم ( غرسوهم ) من الخارج عن طريق خيرات الصخيرات ؟من هم الذين أتوا بأول قاعدة اجنبيه بعد فبراير ؟من هم الذين اعتدوا علي مدينتين ليبيتين بعد ما يسمي التحرير ….؟ من هم الذين جعلوا البلاد تنتقل من محتل الي محتلين …؟ من هم الذين اعترضوا علي الانتخابات ؟

            https://youtu.be/-mD9YwA2ouA
            ولَك فائق الاحترام

  • حل لازمة ليبيا سياسياً

    حل لازمة ليبيا سياسياً

    تقوم الدول الكبرى ومعها الامم المتحدة بأجراء حوار بين الكتل العسكرية العسكرية الثلاثة تقسم التي تمثل اكبر كتلة بشرية الى جانب جميع القبائل الليبية المساندة لها على الارض الليبية على النحو التالي :
    1- أنشاء مجلس الاعلى للقبائل المنطقة الشرقية : مقره بنغازي : برئاسة قبيلة العبيدات ليضم الرقعة الجغرافية التي تبدا من المنفذ مساعد حتى مدينة الكفرة الجنوق الشرقي الى حدود الجفرة يكون تحت رئاسة المجلس الاجتماعي لقبائل الشرق.
    2- أنشاء مجلس الاعلى للقبائل المنطقة الوسطى برئاسة مصراتة وحلفاؤها والمساندين لها في الحرب .
    3- انشاء مجلس الاعلى للقبائل ترهونة : مقره ترهونة : برئاسة ترهونة جميع حلفاؤها والمساندين لها بالحرب.
    بحيث تم يتشكل لجنة حوار من المجالس الثلاثة معهم جميع قبائلهم التابعة لهم، ومن خلال هذه المجالس يتم تشكل المؤتمر الجماع لجميع الليبيين في الداخل وتشرف عليه الامم المتحدة والدول الكبرى ومن خلال هذه المجالس على تتم عملية الانتخابات برلمانية جديدة وحكومة جديدة يتم انتخابها من الشعب مباشرة مع تعديل توزيع المقاعد الانتخابية بشكل عادل.
    ملاحظة: بالنسبة لحفتروجميع قيادات ترهونة العسكرية بالمنطقة العسكرية لشرق تتدخل تحت مجلس ترهونة وهم محسوبين على قبيلة ترهونة بمافيهم خليفة حفتر وتمثل ترهونة لا المنطقة الشرقية ولاعلاقة لشرق وقبائل الشرق بهم لانهم ينتمون الى ترهونة ولا لقبائل الشرق … بهذا الحل تنتهي الحرب في ليبيا تحل ازمتها السياسية مع فطع الطرق على التمويل الخارجي من مصر والامارات وفرنسا وتركيا وقطر وبريطانيا وايطاليا للجماعات الارهابية السلفية الدينية التي تعمل تحت الطرفين باسم ديني.

التعليقات مغلقة.

التعليقات لا تعبر عن رأي موقع عين ليبيا، إنما تعبر عن رأي أصحابها.

اترك تعليقاً


عين ليبيا على بريدك الخاص

احصل على النشرة الأسبوعية مباشرة على بريدك الإلكتروني الخاص

أرسل إلى صديق