«لو موند»: اعتماد حفتر على الغارات الجوية دليل تراجع عملياته على الأرض

قالت صحيفة لوموند الفرنسية، إن اعتماد خليفة حفتر على الغارات الجوية على طرابلس، دليل على تراجع عملياته العسكرية في الأرض.

وأوضحت لوموند في تقرير لها الاثنين، أن خرق طيران حفتر لهدنة عيد الأضحى التي تبنتها البعثة الأممية، دليل على ضعف قواته على الأرض.

وأشارت إلى أن حفتر قد يلجأ إلى أساليب تدمر العاصمة طرابلس، لأنه كلما خسر زادت عدوانية، لافتتًا إلى خلافات داخل معسكره بمدن شرق ليبيا، نتيجة مقتل عشرات الشباب المساند له في حربه، بحسب التقرير.

ونوهت الصحيفة بأن ما وصفته بـ”الركود العسكري” لقوات حفتر على أبواب طرابلس وخسارته لمدينة غريان مؤخرا، أثر على صورته التي يروجها في الخارح عن نفسه كرجل قوي.

محتوى ذو صلة
لتوزيع العالقين في ليبيا.. مفوضية اللاجئين تُطالب بـ«تضامن دولي»

يُشار أن الطيران الحربي التابع لقوات حفتر شن خلال الأيام القليلة الماضية عدة غارات جوية استهدفت مطار معيتيقة في طرابلس، ومطار زوارة، بالإضافة إلى الكلية الجوية مصراتة ومطار مصراتة الدولي.

يُذكر أن قوات حفتر لم تستطع تحقيق أي تقدم في محاور القتال منذ بدء هجومها على طرابلس في 4 أبريل الماضي، خاصة بعد خسارة معقل عملياتها الرئيس في غريان في الـ26 من يونيو الماضي.

الأحدث الأقدم الأكثر تصويتاً
نبّهني عن
العابر _2019_ احذرو السم فى العسل

ابطالنا الاشاوس وقياداتنا المخلصه فى عملية بركان الغضب ومعلقينا الاخباريين الشرفاء احذرو من السم فى العسل لان هذه الصحف الماجورة تحاول باخبارها وهي حقيقة ان تخدع قرائها بالاوهام وتدغدغ انفسهم بالركون الى الغرور والاستهانه بالعدو وهي تخلط لهم السم فى شرابها ولااشك فى ان قادتنا فطنيين لذلك ولاينطوي عليهم هذا الادعاء رغم حقيقته بل ليكون الدافع لهم فى زيادة التجهيز والتخطيط للتخلص من العدو المتهالك . وما النصر الا من عند الله
حفظكم الله ورعاكم ونصركم انه القادر على كل شئ .